كأس العالم 2022..قطر أول المودعين للمونديال “اكلينيكيا” بهزيمة ثقيلة أمام السنغال

تابعونا على واتس كورة google news

ودع منتخب قطر الأول لكرة القدم، منافسات كأس العالم، “اكلينيكيا”بعد هزيمته أمام ضيفه، السنغال ، بثلاثة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت مساء اليوم الجمعة، على ملعب الثمامة ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى ببطولة كأس العالم 2022.

وتقام النسخة الثانية والعشرين من بطولة كأس العالم 2022 في دولة قطر، خلال الفترة من 20 نوفمبر الجاري، وحتى 18 ديسمبر المقبل.

وتعد هذه أول مواجهة بين حامل لقب كأس آسيا وحامل لقب كأس أمم أفريقيا في كأس العالم.

السنغال تحسم الشوط الأول أمام قطر بهدف نظيف

جاء الشوط الأول متوسط المستوى من جانب المنتخبين، وحاول منتخب قطر، فرض سيطرته على اللقاء بالعديد من الهجمات على دفاعات السنغال ولكن كانت تفتقد للدقة.

وتقدم منتخب السنغال بالدقيقة 42، من تسديدة من خارج منطقة الجزاء أبعدها المدافع القطري بشكل خاطيء فوصلت الكرة إلى بولاي ديا، داخل منطقة الجزاء فسدد الأخير كرة أرضية زاحفة سكنت أسفل يمين المرمى.

السنغال تواصل التفوق على قطر

جاء الشوط الثاني مثيرا، حيث تمكن منتخب السنغال من تسجيل هدفه الثاني بالدقيقة 49، من ركلة ركنية من جهة اليمين نفذها إسماعيل ياكوبس عن طريق كرة عرضية إلى داخل منطقة الجزاء قابلها فامارا دييديو برأسية سكنت أعلى يمين المرمى.

واستطاع منتخب قطر تسجيل هدفه الأول في تاريخ المونديال، بالدقيقة 79، من كرة عرضية من إسماعيل محمد من جهة اليمين قابلها محمد مونتاري برأسية من منتصف منطقة الجزاء سكنت يمين المرمى.

حاول المنتخب العنابي إدراك التعادل، لكن المنتخب السنغالي سجل هدف قتل المباراة بالدقيقة 87، /ن كرة عرضية من إلمان نداي من جهة اليمين قابلها بامبا ديانج بتسديدة من داخل منطقة الجزاء سكنت يسار المرمى.

ويتواجد منتخبا السنغال وقطر ضمن المجموعة الأولى ببطولة كأس العالم، رفقة منتخبي هولندا والإكوادور.

بهذه النتيجة، يودع منتخب قطر منافسات البطولة، “اكلينيكيا” حيث يقبع في قاع المجموعة الأول بدون نقاط، فيما حصد أسود التيرانجا، أول ثلاث نقاط في البطولة ويحافظ على حظوظه في بلوغ الدور ثمن النهائي.

وكان منتخبا قطر والسنغال، قد دخلا مباراة اليوم، بدون نقاط، بعد هزيمة الأول أمام الإكوادور بثنائية نظيفة، وهزيمة الآخر أمام هولندا بهدفين دون مقابل.

يشار إلى أن شبكة أوبتا” العالمية للأرقام والاحصائيات، قد قالت إن قطر بهزيمتها أمام الإكوادور، باتت أول منتخب مستضيف يخسر الافتتاح في تاريخ كأس العالم منذ انطلاقه في عام 1930.

زر الذهاب إلى الأعلى