مفاجأة سارة في برشلونة قبل التجمع للموسم الجديد

تابعونا على واتس كورة google news

بشرى سارة في فريق برشلونة وذلك قبل تجمع الفريق الأول، استعدادًا للموسم الجديد، الذي يمني فيه الفريق نفسه بالظهور بشكل جيد خلاف ما حدث الموسم المنصرم.

ويمني الفريق الكتالوني نفسه بالعودة من جديد إلى منصات التتويج، بعدما فشل في ذلك الموسم المنصرم، خاصة في ظل التدعيمات التي يريد النادي إبرامها في فترة الانتقالات الجارية.

بشرى سارة في برشلونة

الإشارة هنا إلى جاهزية سيرجي روبرتو، نجم البارسا، للموسم الجديد، رفقة البلوجرانا، بعد فترة طويلة من الغياب بسبب معاناته من الإصابة، وذلك بحسب ما ذكرته صحيفة سبورت الإسبانية.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب بدأ بالفعل استعادة لياقته واجتاز جميع الفحوصات الطبية، حيث أكدت تعافيه من الإصابة التي عانى منها في الفخد الأيمن.

وأشارت التقارير أن الجراحة الأخيرة التي خضع لها اللاعب في ديسمبر الماضي، كان لها الأثر في تعافيه سريعًا والعودة من جديد إلى المشاركة بشكل طبيعي رفقة الفريق الكتالوني في التدريبات الجماعية.

وذكرت الصحيفة أن اللاعب نجح في اجتياز الاختبارات التي خضع لها، وسيحصل على استراحة قصيرة وبعدها سيعود للفريق في 4 يوليو المقبل، مع التجمع الأول للموسم الجديد، تحت قيادة تشافي.

وكان قد أعلن برشلونة أن سيرجي روبرتو نجم النادي الإسباني وقع عقداً جديداً مع البارسا لمدة عام واحد ليستمر في كامب نو حتى نهاية 2023.

بعد انضمامه إلى أكاديمية برشلونة في عام 2006 ، شارك روبرتو في 316 مباراة بالنادي ، جاءت الغالبية العظمى منها بعد انتقاله إلى دور الظهير الأيمن في عام 2016.

لقد حدت الإصابات من دوره في السنوات الأخيرة. خاض روبرتو 15 مباراة فقط في الدوري الأسباني في موسم 2020/21 ، مع تفشي إصابات العضلات ، قبل أن تنهي مشاكل مماثلة حملته 2021/22 في أكتوبر.

روبرتو لم يلعب بعد تحت قيادة المدرب الجديد تشافي ، الذي تحدث علنا عن رغبته في العمل مع اللاعب البالغ من العمر 30 عاما في العام المقبل.

أحمد عبدالله

صحفي في موقع واتس كورة.. متخصص في تغطية أخبار كرة القدم العالمية. و متابعة نشر آخر أخبار انتقالات اللاعبين بين الأندية والمتابعة اللحظية للمباريات وتصريحات المدربين في كبرى مواجهات الأندية الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى