عاجل.. رئيس الإسماعيلي عن واقعة طفل الاختبارات: لم يكن يرتدي قميص الأهلي

تابعونا على واتس كورة google news

علّق يحيى الكومي، رئيس مجلس إدارة النادي الإسماعيلي، على واقعة إجبار طفل على خلع قميص النادي الأهلي الذي كان يرتديه قبل خوض اختبارات الناشئين بالنادي.

وقال الكومي في تصريحات تلفزيوينية بفضائية “الحياة” عبر برنامج “كورة كل يوم” “كل الأطفال يخوضون الاختبارات بقميص الإسماعيلي، والطفل كان يرتدي قميص المنتخب وليس الأهلي”.

وأضاف “المسؤولون بقطاع الناشئين طالبوا الناشئ بارتداء قميص الإسماعيلي لكي يخوض به الاختبارات، هذا ما حدث والموضوع بسيط”.

وأتم: “الطفل حصل على موعد وسيخوض الاختبارات غدًا، إذا كان هناك أي شيء فهو خطأ غير مقصود”.

عضو مجلس الإسماعيلي: وضعنا ضوابط في اختبارات قطاع الناشئين

قالت نانسي القاضي عضو مجلس إدارة النادي الاسماعيلي، إن قطاع الناشئين أعلن عن مجموعة من الإجراءات التنظيمية والضوابط قبل بداية انعقاد الاختبارات، من بينها حضور اللاعب مرتديا تيشرت النادي الاسماعيلي، وأنه في حالة تعثر ذلك يتم منحه تيشرت النادي ويسترد التيشيرت مرة أخرى بعد انتهاء اللاعب من الاختبار.

جاء وذلك تعقيبًا على الفيديو المتداول على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” بمطالبة أحد أفراد أمن النادي لأحد الأطفال القادمين للاختبار في قطاع الناشئين باستبدال تيشرته لأحد الفرق المنافسة بتشيرت الإسماعيلي.

وأضافت نانسي القاضي، أن النادي الاسماعيلي يرحب بكل أبناء الوطن دون تفرقة، مشيرة إلى أن الطفل حضر برفقة زملائه من “منيا سمنود”، مخالفا للتعليمات المعلنة وهو ارتداء تيشرت النادي الاسماعيلي، مرتديا تيشرت نادي منافس، وطالب أفراد الأمن الطفل باستبدال التيشرت، وأن الفيديو تجاهل باقي الواقعة.

وأكدت القاضي، أن الطفل بطل الواقعة خاض الاختبارات بشكل طبيعي، بعدما تم منحه تيشرت النادي الإسماعيلي وخاض به الاختبارات.

أحمد أشرف - محرر متخصص في الكرة العربية و العالمية

صحفي بموقع واتس كورة، مسؤول عن تغطية الدوري المصري، والبطولات العربية والعالمية و متابعة تصريحات المدربين وتقديم ملخصات تفصيلية عن أهم المواجهات الكروية.
زر الذهاب إلى الأعلى