نيمار يحطم رقم الظاهرة رونالدو

تابعونا على واتس كورة google news

حطم نيمار دا سيلفا نجم منتخب البرازيل، الرقم التاريخي المُسجل بإسم الظاهرة رونالدو، بعد قيادة السامبا للفوز على اليابان بهدف نظيف وديًا، في المباراة التي جمعتهما ظهر اليوم الأثنين، في إطار إستعدادات السيليساو لخوض كأس العالم 2022 في قطر.

تخطي نيمار الظاهرة رونالدو، وتفوق عليه في عدد الأهداف التي سجل لها طوال مسيرته الكروية على مستوى الأندية والمنتخبات، حيث سجل نجم باريس سان جيرمان 415 هدفًا من مجموع 674 مباراة، مقابل 414 من 616 مباراة.

البرازيل تحقق فوزًا صعبًا على اليابان وديًا

حقق منتخب البرازيل انتصارًا صعبًا على نظيره الياباني، وذلك في المواجهة التي جمعت بينهما اليوم الإثنين، وديًا، استعدادًا للاستحقاقات المقبلة.

وواجه اليوم المنتخب البرازيلي نظيره الياباني، وديًا، خلال فترة التوقف الدولي الحالية، ومع انتهاء المنافسات في البطولات المحلية والقارية أوروبيًا.

دخل الثنائي المباراة بهدف تحقيق أقصى استفادة ممكنة، مع استغلال فترة التوقف الدولي الحالية، وقبل الاستحقاقات المقبلة.

حاول منتخب البرازيل منذ البداية مباغتة نظيره اليابان بتسجيل أول الأهداف مبكرًا، عن طريق شن أكثر من هجمة خطرة على دفاعات الخصم، ولكن دون جدوى.

ثمة استفاقة دفاعية من قبل المنتخب الياباني حالت دون تسجيل البرازيل في البداية لأي هدف، ما جعل اللقاء بنتيجة سلبية حتى مرور أكثر من نصف ساعة.

انحصرت بعد ذلك الكرة في منتصف الملعب وبين أقدام لاعبي المنتخبين، مع عدم استقبال أيًا من مرمى الثنائي لأي أهداف، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين المنتخبين.

وفي الشوط الثاني دخل المنتخب البرازيل الـ45 دقيقة الثانية بهدف تسجيل أول الأهداف، معتمدًا على قوته الهجومية بما فيها نيمار دا سيلفا، الذي عانى كثيرًا أمام دفاعات المنتخب الياباني.

استمر ضغط البرازيل للتسجيل وسط استفاقة دفاعية وصلابة في الخط الخلفي من قبل منتخب اليابان، الذي وقف أمام هجمات السامبا، حتى الدقيقة 77 حينما نجح نيمار من تسجيل هدف اللقاء الوحيد لصالح بلاده من علامة الجزاء.

وظل الوضع كما هو بتقدم المنتخب البرازيلي بهدف نظيف على نظيره الياباني حتى نهاية المباراة، بانتصار السامبا، بفضل هدف النجم نيمار.

زر الذهاب إلى الأعلى