عاجل.. فينسيوس يدخل تاريخ دوري أبطال أوروبا من أوسع أبوابه

تابعونا على واتس كورة google news

سجل فينسيوس جونيور، نجم ريال مدريد، رقمًا تاريخيًا، وذلك في مباراة فريقه أمام ليفربول، بنهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بتتويج الملكي باللقب.

بهدف نظيف، انتهت المباراة بفوز ريال مدريد، ليتوج الملكي للمرة الـ14 في تاريخه ببطولة دوري أبطال أوروبا، بفضل هدف الشاب فينسيوس جونيور، على حساب ليفربول.

ليفربول ضد ريال مدريد

وجاء هدف المباراة الوحيد بقدم فينسيوس جونيور في الدقيقة 58، ليهدي فريقه بذلك لقب دوري أبطال أوروبا للمرة 14 في تاريخه، ويحقق رقمًا لأول مرة في البطولة.

ودخل اللاعب الشاب بهذا الهدف تاريخ دوري أبطال أوروبا، بعدما أحرز هدف اللقاء الوحيد، ومنح المرينجي لقب المسابقة الأوروبية الأعرق للمرة 14 في تاريخ النادي.

بات بذلك فينسيوس جونيور أول لاعب من مواليد عام 2000 يحرز هدفًا في نهائي دوري أبطال أوروبا، بشكل عام، حيث تخطى رقم ليونيل ميسي مع برشلونة، منذ أن سجل ضد مانشستر يونايتد في عام 2009.

وبشكل عام يعد فينسيوس صاحب الـ21 عامًا و320 يومًا هو خامس أصغر لاعب يسجل في نهائي الأبطال بعد ماركو أسينسيو ولارس ريكن وكارلوس ألبرتو وباتريك كلويفرت.

وبشأن مواجهة الأمس، فـ شهدت بداية المباراة ضغطًا كبيرًا من قبل فريق ليفربول، الذي حاول في أكثر من فرصة تسجيل الهدف الأول، والضغط الكبير على ريال مدريد.

وعلى الرغم من هجمات ليفربول الكبيرة، إلا أن الدقيقة 44 شهدت تسجيل كريم بنزيما هدفًا لريال مدريد، قبل أن يعود الحكم بعد ذلك إلى تقنية الفيديو ويلغي الهدف بداعي التسلل على المهاجم الفرنسي، وبعدها أعلن الحكم صافرة النهاية بانتهاء أول 45 دقيقة بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني دخل فريق ريال مدريد وهو عازمًا على تسجيل أول الأهداف مبكرًا، حيث نجح في الحفاظ على الكرة في بعض الأوقات مستغلًا تقدم أغلب فريق ليفربول للأمام، من أجل التسجيل في البداية.

وبالفعل نجح فينيسوس جونيور في تسجيل هدف الملكي في الشوط الثاني بالدقيقة 58، ليضع فريقه بذلك في المقدمة، وسط غياب كبير من لاعبي الريدز في ذاك التوقيت من المباراة.

استمر ليفربول في محاولات الكبيرة لتسجيل هدف التعادل، وسط استفاقة دفاعية وقوى من قبل حارس مرمى المرينجي، الذي زاد عن مرماه في أكثر من كرة خطرة بعد ذلك، وحافظ على تقدم فريقه.

وظلت المباراة هكذا وسط محاولات ليفربول واستفاقة ريال مدريد الدفاعية، حتى النهاية، لتنتهي بفوز المرينجي 1-0 وينجح الملكي في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الـ14 في تاريخه على حساب ليفربول.

أحمد عبدالله

صحفي في موقع واتس كورة.. متخصص في تغطية أخبار كرة القدم العالمية. و متابعة نشر آخر أخبار انتقالات اللاعبين بين الأندية والمتابعة اللحظية للمباريات وتصريحات المدربين في كبرى مواجهات الأندية الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى