جماهير إيفرتون تقتحم “جوديسون بارك” للإحتفال بالبقاء في الدوري الإنجليزي.. فيديو

تابعونا على واتس كورة google news

إقتحمت جماهير فريق إيفرتون الإنجليزي، ملعب “جوديسون بارك” للإحتفال مع اللاعبين والجهاز الفني بقيادة المدرب فرانك لامبارد، بعد ضمان البقاء رسميًا في مسابقة البريميرليج الموسم المقبل، والإبتعاد عن الهبوط.

إنتابت اللاعبين والجهاز الفني لفريق إيفرتون، فرحة هيسترية بعد الفوز على كريستال بالاس 3-2 وضمان البقاء رسميًا في الدوري الإنجليزي، وهو ما دفع الجماهير للنزول إلي أرضية الملعب في مشهد مثير لتوثيق اللحظة التاريخية.

إيفرتون يحقق فوزًا مثيرًا على كريستال بالاس

انتهت مباراة إيفرتون ضد كريستال بالاس بفوز مثير للتوفيز في المباراة التي جمعت بينهما ضمن مباريات بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

بثلاثة أهداف لهدفين انتهت المباراة بفوز إيفرتون، اليوم الخميس، في ريمونتادا مثيرة، لحساب الجولة 33 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

انطلق اللقاء بين الفريقين في تمام الساعة التاسعة إلا ربع مساء بتوقيت القاهرة وفي تمام الساعة العاشرة إلا ربع مساء بتوقيت مكة المكرمة.

دخل إيفرتون المباراة بهدف تحقيق الانتصار ولا غير ذلك من أجل الخروج من دائرة الهبوط من الدوري الإنجليزي وسط المنافسة القوية مع فرق المؤخرة.

حاول إيفرتون منذ البداية تسجيل أول الأهداف مبكرًا في أكثر من كرة، إلا أن دفاعات فريق كريستال بالاس كانت بالمرصاد وزادت عن مرماها في أكثر من كرة.

على الجانب الآخر فريق كريستال بالاس حاول في أكثر من كرة خطف هدف التقدم في مرمى إيفرتون وسط هجوم كبير من الفريق.

ونجح كريستال بالاس في تسجيل أول الأهداف في الدقيقة 21 عن طريق جون فيليب، لتصبح النتيجة تقدم الضيوف بهدف نظيف، وسط صدمة جماهير إيفرتون.

وواصل فريق إيفرتون ضغطه على نظيره كريستال بالاس لتسجيل هدفًا ثانيًا ونجح بالفعل في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 36 عن طريق جوردان ايو.

وظل الشوط الأول بتقدم فريق إيفرتون على نظيره كريستال بالاس، بهدفين دون رد.

وفي الشوط الثاني انتفض إيفرتون حيث حاول مبكرًا العودة في النتيجة ونجح بالفعل في تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 45 عن طريق مايكل كين، لتصبح النتيجة 2-1.

وواصل إيفرتون محاولاته حتى تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 75 عن طريق ريتشارلسون لتصبح النتيجة التعادل بين الفريقين 2-2.

ولم يهد إيفرتون حتى سجل هدفًا ثالثًا في ريمونتادا مثيرة وذلك في الدقيقة 85 عن طريق دومينيك كالفيرت ليوين، لتصبح النتيجة 3-2.

وظلت المباراة هكذا حتى انتهاء اللقاء ليضمن التوفيز بقاءه رسميًا في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعدما وصل رصيده للنقطة 39 في المركز 16 بينما توقف رصيد كريستال بالاس عند النقطة 45 في المركز 13.

زر الذهاب إلى الأعلى