التعاون السعودي يتخذ قرارًا مفاجئًا بشأن التعاقد مع مصطفى فتحي

تابعونا على واتس كورة google news

اتخذ مجلس إدارة نادي التعاون السعودي، برئاسة سعود الرشودي، مسلكًا جديدًا وحاسمًا فيما يتعلق برغبته في التعاقد مع الجناح المصري مصطفى فتحي من نادي الزمالك.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية، اليوم الخميس، فإن إدارة التعاون تركت الباب مفتوحاً للمفاوضات مع مسؤولي نادي الزمالك، بشأن ضم مصطفى فتحي.

وتشهد الأيام الحالية محاولات مستمرة من أجل تقريب وجهات النظر، في ظل الرغبة الجادة من جميع الأطراف (التعاون – الزمالك – مصطفى فتحي) في إتمام هذه الصفقة.

وكان مرتضى منصور رئيس الزمالك قد أعلن رغبة مصطفى فتحي في الاحتراف بنادي التعاون وطلبه الموافقة على انتقاله مقابل شراء النادي السعودي لما تبقى من عقده مع الفارس الأبيض.

قرار مفاجئ من التعاون بشأن ضم مصطفى فتحي

وتؤكد “الشرق الأوسط” على أن إدارة التعاون ممتعضة من طريقة تعامل إدارة الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور مع المفاوضات، وتسريب الخطاب المرسل بشأن العرض المالي ومدته.

وتسبب ما قام به الزمالك في وضع إدارة التعاون تحت الضغط، لكن الخلاف تعمق مع تشدد رئيس الزمالك بشأن الدفعات المالية، وطلبه دفعة مالية واحدة.

وقدم التعاون عرضًا بقيمة مليون دولار تسدد على دفعتين؛ حيث تم رفع العرض 4 أضعاف، بعد أن بدأت المفاوضات بمبلغ 250 ألف دولار، لترتفع إلى هذا الرقم.

ويرغب نادي التعاون بصورة جادة في الظفر بخدمات الجناح الهجومي الأيمن، الذي سبق أن مثَّل الشعار الأصفر على سبيل الإعارة في موسم 2017.

ومن المتوقع أن يتم حسم الأمور بين جميع الأطراف قبل نهاية الأسبوع الحالي إما بإتمام الصفقة وإما بإلغائها، والبحث عن لاعب بديل.

ولدى إدارة التعاون خيارات عدة بشأن اللاعبين، إلا أنها تفضل لاعبين يمكنهم الانسجام سريعاً مع المجموعة، في ظل ضغط المنافسات واقتراب الفريق من لعب مباراته في الملحق المؤهل لدوري أبطال آسيا.

ومن المقرر أن يصطدم نادي التعاون بنظيره الجيش السوري في ملعب الملك عبداللع ببريدة يوم 15 من مارس المقبل 2022.

زر الذهاب إلى الأعلى