20 دقيقة تكفي حمدالله لإسكات النصر وصناعة المجد في ظهوره الأول مع الاتحاد

تابعونا على واتس كورة google news

20 دقيقة فقط كانت كافية لكي يسجل القناص الدولي المغربي، عبدالرزاق حمدالله، أول أهدافه بقميص نادي الاتحاد السعودي، في مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وقاد عبدالرزاق حمدالله -في ظهوره الأول بقميص العميد- فريقه لتحقيق الفوز على حساب الرائد، بهدفين مقابل هدف وحيد

وتعتبر مباراة اليوم بين الاتحاد والرائد هي الأولى لـ حمدالله بقميص الاتحاد، بعد انضمامه للعميد قادمًا من النصر، في صفقة انتقال حر.

وأحرز حمدالله هدفًا رائعًا للاتحاد ضد الرائد، بواسطة ضربة رأسية قوية بعد استقباله لكرة عرضية من زميله برونو هنريكي في الدقيقة الـ21 من عمر الشوط الأول.

واستطاع الجناح البرازيلي المتألق رومارينيو في تسجيل الهدف الثاني، لتأكيد فوز العميد على الرائد، بواسطة ركلة جزاء سددها على يمين حارس الرائد، في الدقيقة الـ84 من عمر المباراة.

ويحلق فريق الاتحاد في صدارة جدول ترتيب فرق بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين برصيد 38 نقطة، بعد خوضه لـ16 مباراة محققًا الفوز في 12 مباراة وتعادل في اثنين وخسر في مثلهم.

حمدالله يُسكت النصر ويصنع المجد مع الاتحاد

وظهر عبدالرزاق حمدالله للمرة الأولى بقميص العميد خلال مباراة اليوم، بعد حصول ناديه الجديد على شهادة الكفاءة المالية، وتلقيه موافقة لجنة الاحتراف وشؤون اللاعبين على تسجيله.

وأكد حمدالله على قيمته الكبيرة كأحد أفضل المهاجمين في تاريخ نادي النصر والدوري السعودي عامة، وبلا شك سيواصل الأسد الأطلسي مسيرة التألق ويحقق المجد مع ناديه الجديد، الاتحاد.

وسبق أن طالب عددًا من مسؤولي ومشجعي النصر بأن يتم التخلص من عبدالرزاق حمدالله، بسبب تكرار إصاباته، مع تراجع مستوياته في أرض الميدان، وفوق ذلك استمرار مسلسل مشاكل حمدالله مع إداريي النصر.

واحتدمت الأمور، عندما قامت الجماهير النصراوية، بشن حملة هجوم عنيفة ضد هدافهم التاريخي الكبير، حمدالله حيث سخرت منه بعد الانتقال إلى الاتحاد.

إنجازات حمدالله تؤكد أنه سيصنع المجد مع الاتحاد

يمتلك عبدالرزاق حمدالله حِسًا هجوميا لا يخيب على الإطلاق، وقد أثبت ذلك على مدار فترته الحافلة في نادي النصر، منذ أن انضم إليه في انتقالات صيف عام 2018.

ونجح عبدالرزاق حمدالله في احتلال صدارة جدول ترتيب هدافي الدوري السعودي، في آخر موسمين، حيث سجل 34 هدفا في موسم 2018/2019، وأعقبه بإحراز 29 هدفا في موسم 2019/2020.

لدى حمدالله نسبة تهديف ذات طابع فريد، حيث لم يسبق لأي لاعب أن سجل 34 هدفا في موسم واحد، منذ إقرار نظام الاحتراف بموسم 2008/2009.

وفوق ذلك يمتلك حمدالله أطول سلسلة تسجيل أهداف في الدوري السعودي ، بالتسجيل خلال 13 مباراة متتالية.

وفاز القناص المغربي بجائزة هداف بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، في الموسم قبل الماضي بعد تسجيله لـ 14 هدفًا.

وإجمالا شارك حمد الله مع نادي النصر فى 107 مباريات بمختلف المسابقات المحلية والقارية، وسجل خلالها 112 هدفا وصنع 24 أخرى.

وجاء حمد الله وصيفًا لقائمة الهدافين في آخر 10 مواسم بالدوري السعودي، خلف السوري عمر السومة حيث سجل حمدالله الفائز بجائزة هداف الدورى في 3 مواسم مختلفة 87 هدفا مع العالمي.

لما يُعد توقيت انضمام حمدالله إلى الاتحاد “مثاليًا”

مما لا شك فيه، أن انضمام القناص المغربي عبدالرزاق حمدالله إلى صفوف نادي الاتحاد، جاء في توقيتًا مثاليًا للغاية، لكي يواصل اللاعب مسيرة المجد في السعودية.

ويأتي الاتحاد على صدارة قائمة الأندية المرشحة للفوز بلقب بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين في الموسم الحالي 2021/2022.

ويقدم العميد مستويات أكثر من رائعة تحت قيادة المدرب الروماني كوزمين كونترا، حيث يحتل صدارة جدول الترتيب برصيد 38 نقطة، بعد خوضه لـ16 مباراة، بواقع 12 انتصار وتعادلين وخسارتين.

ويمثل انضمام حمدالله لكتيبة النمور في هذا التوقيت ومع هذه الحالة الرائعة، فسيكون اللاعب إضافة قوية للغاية لفريقه، خلال المسير نحو منصة التتويج بلقب بطولة الدوري السعودي للمحترفين، بعد سنوات طويلة من الغياب.

وتذوق حمدالله طعم الفوز بالبطولات خلال تواجده مع نادي النصر، عندما قاد اللاعب فريقه الأصفر العاصمي لرفع لقب بطولة الدوري السعودي، في الموسم الأول له 2018/2019 بعد منافسة شرسة مع الهلال.

وظفر حمدالله بلقب أفضل هداف مغربي فى دورى أبطال آسيا بعدما تمكن من كسر رقم مواطنه يوسف العربي مهاجم الدحيل القطري والهلال السعودي السابق.

ورفع حمد الله رصيده إلى 23 هدفًا بعدما شارك فى 33 مباراة بدورى الأبطال الآسيوي مع 4 فرق مختلفة وسجل خلالهم 23 هدفا، مع تقديم 7 تمريرات حاسمة.

زر الذهاب إلى الأعلى