أول رد فعل من ليون بعد إلغاء مباراة الديربي أمام مارسيليا بسبب الشغب

تابعونا على واتس كورة google news

أول رد فعل من نادي أولمبيك ليون، وذلك بعد إلغاء مباراة ديربي فرنسا أمام مارسيليا، بسبب أحداث الشغب.

أحداث الشغب أثرت بشكل كبير على المباراة التي كانت تجمع بين الفريقين  أمس الأحد 21-11-2021 في الجولة 14 من الدوري الفرنسي، واتُخذ قرارًا بعدما استكمالها.

ليون ومارسيليا

وعقب إلغاء المباراة تحدث ميشيل أولاس، رئيس نادي ليون، حيث أكد أن اللقاء كان من استكماله.

وقال رئيس ليون في تصريحات نقلتها الصحف الفرنسية “المباراة كان يمكن استئنافها والحكم قرر ذلك”.

وأضاف “كان هناك رد فعل عنيف من قبل مارسيليا، الذي فعل ذلك لا ينتمي لمشجعينا، وتم إخراجه بالفعل من الملعب”.

وأتم “لم يكن هناك أي خطر من إلقاء المزيد من المقذوفات، كما كانت لدينا تدابير حماية”.

ثمة  أحداث شغب كبرى شهدها اللقاء منذ الدقيقة الأولى، حيث تم الهجوم من قبل جمهور ليون على ديمتري باييه، لاعب مارسيليا، في الدقيقة الثالثة، بعدما تم إلقاءه بـ بقارورة ماء.

وعقب هذه الحادثة ضد ديميتري باييه انحسب فريق مارسيليا من الملعب، واضطر حكم اللقاء لإيقاف المباراة.

جاء هذا خلال قيام ديميتري باييه بتنفيذ إحدى الركلات الركنية في الدقيقة الرابعة، ليسقط على الأرض ويقوم الحكم بعد ذلك بـ إيقاف اللقاء.

وبعد انسحاب مارسيليا من اللقاء قام فريق ليون عقب فترة من النزول إلى أرض الملعب على أمل استكمال اللقاء.

قرر لاعبو مارسيليا والجهاز الفني عدم العودة لاستكمال المباراة، في ظل حالة الفوضى والشغب الكبيرة داخل الملعب.

وبعد فترة قام جمهور الفريقين في مغادرة المدرجات بعد توقف اللقاء لفترة طويلة، ليقرر حكم المباراة إنهاء مواجهة الديربي وعدم استكمالها، وقبل التوقف كانت تشير النتيجة للتعادل السلبي بين الفريقين.

أحمد عبدالله

صحفي في موقع واتس كورة.. متخصص في تغطية أخبار كرة القدم العالمية. و متابعة نشر آخر أخبار انتقالات اللاعبين بين الأندية والمتابعة اللحظية للمباريات وتصريحات المدربين في كبرى مواجهات الأندية الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى