عاجل.. تعليق مثير من سولشاير على مستقبله مع اليونايتد بعد السقوط أمام واتفورد

تابعونا على واتس كورة google news

تحدث النرويجي أولي جونار سولشاير مدرب نادي مانشستر يونايتد عن مستقبله مع الفريق بعد الهزيمة القاسية التي تلقاها على يد واتفورد بالدوري الإنجليزي.

وخسر مانشستر يونايتد بنتيجة 4-1 أمام واتفورد في المباراة التي جمعتهما، مساء اليوم السبت، بالجولة الـ12 من الدوري الإنجليزي.

وقال سولشاير في تصريحات له بعد المباراة عن مستقبله مع اليونايتد: “دائماً أعمل من أجل النادي، وإذا كان النادي يفكر في شيء ما، فهذه محادثات بيني وبين النادي، وفي النهاية لست قلقا من احتمالية الإقالة”.

سولشاير: لست قلقاً على مستقبلي.. وأثق في قدراتي

وأضاف: ” في الحقيقة أنا دائمًا ما أؤمن بنفسي، وأثق بقدرتي على تغيير الأوضاع لمصلحتي”.

وأكمل: ” أنا أشعر بالجماهير، أشعر مثلهم، نحن مُحرجون، نحن في طريق سيء جدًا، ولكن هذا جزء من كرة القدم”.

وتابع: “أنا أعلم أن الجماهير سيدعمون الفريق، ولكن أحيانًا يجب عليك أن تعتذر إذا حدث مثل هذا الأمر”.

وواصل: “أنا أعمل بجد وبقدر ما أستطيع مع الطاقم الفني، ولكن في الوقت الحالي لا نحقق النتائج”.

واختتم: “نحن في حاجة إلى جعل اللاعبين في حالة أفضل ذهنيًا، لقد لعبوا بشكل أفضل في الشوط الثاني أمام واتفورد”.

مانشستر يونايتد يسقط أمام واتفورد بنتيجة 4-1

تعرض مانشستر يونايتد لهزيمة قاسية أمام واتفورد بنتيجة 4-1 في المباراة التي جمعتهما، مساء اليوم السبت، بمسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبدأ الشوط الأول سريعاً من جانب واتفورد والذي احتسب له حكم المباراة ركلة جزاء في الدقيقة 11.

ونجح دي خيا حارس مانشستر يونايتد في التصدي لركلة الجزاء بطريقة رائعة، ليحافظ على نظافة شباكه.

وتم إعادة ركلة الجزاء مرة أخرى من قبل حكم اللقاء بسبب خطأ في التحرك من لاعبي واتفورد، ولكن عاد المخضرم دي خيا للتصدي لها مجددًا ببراعة.

واستمرت خطورة واتفورد حتى جاءت الدقيقة 28 والتي شهدت أولى الأهداف لصالحه عن طريق جوشوا كينج.

وفي الدقيقة 34، سدد راشفورد مهاجم اليونايتد كرة قوة كادت تستقر في الشباك ولكن فوستر حارس واتفورد تصدى لها بنجاح.

وقبل نهاية الشوط الأول، سجل واتفورد الهدف الثاني عن طريق إسماعيلا سار في الدقيقة 44، ليزيد من معاناة الشياطين الحمر.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح فان دي بيك اللاعب البديل في تقليص الفارق بالنسبة لمانشستر يونايتد بتسجيل أول أهدافه في الدقيقة 50.

وفي ظل تحسن أداء مانشستر يونايتد خلال الشوط الثاني إلا أنه تلقى ضربة مُوجعة في الدقيقة 69 بحصول مدافعه ماجواير على البطاقة الحمراء، ليُجبر فريقه على استكمال المباراة بـ10 لاعبين.

وشهدت نهاية المباراة إثارة غير طبيعية، بتسجيل واتفورد هدفين في الوقت بدل الضائع عن طريق جواو بيدرو وإمانويل دينيس، لتصبح النتيجة 4-1.

وانتهت المباراة بسقوط مُذل لمانشستر يونايتد بنتيجة 4-1 وهي الهزيمة الخامسة له في الدوري هذا الموسم، بينما يحقق واتفورد انتصاراً غالياً ومستحقاً على كتيبة الشياطين الحمر.

وبهذه النتيجة، يتراجع مانشستر يونايتد إلى المركز السابع بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 17 نقطة، بينما يرتقي واتفورد للمركز الثالث عشر برصيد 13 نقطة.

زر الذهاب إلى الأعلى