لويس فان خال يفتح النار على برشلونة لهذا السبب

تابعونا على واتس كورة google news

دافع لويس فان خال، المدير الفني لمنتخب هولندا، عن مواطنيه، رونالد كومان، مدرب برشلونة الإسباني، وفرينكي دي يونج، متوسط ميدان الفريق الكتالوني، مساء اليوم الأحد.

وتخلى فان خال عن صمته، وساند رونالد كومان مدرب “البرسا” و دي يونج نجم المنتخب الهولندي والنادي الإسباني، حيث أكد أن برشلونة لا يستطيع سوى انتقاد الأجانب فقط، ولومهم على سوء نتائج الفريق مؤخرا.

وقال لويس فان خال – الذي تولى القيادة الفنية لنادي برشلونة في مرحلتين سابقتين – إن التاريخ يعيد نفسه، خاصة لأنه تعرض لانتقادات لاذعة في السابق عندما لم يوفق في النتائج، الأمر الذي جعله ينصح كومان بعدم الالتفات كثيرًا لتلك التعليقات السلبية.

وأضاف  خلال المؤتمر الصحفي لمواجهة جبل طارق: ” عندما يسير كل شيء على ما يرام وتقدم مساهمات كبيرة، كما فعل فرينكي دي يونغ في العامين الماضيين، فلا داعي للقلق”.


وتابع: “لكن عندما تسوء الأمور، أعتقد أن في برشلونة لا يعرفون غير انتقاد الأجانب، في مثل هذه الحالة، المدرب عليه أن يتقدم دائمًا بمبررات للدفاع عن نفسه لأنه أجنبي وهولندي أيضًا”.

وفي نهاية المؤتمر الصحفي، اعترف فان خال بأنه غير راضٍ عن آخر مباراة لفرينكي دي يونج بقميص الطواحين الهولندية، والتي فازت فيها هولندا على لاتفيا (0-1)، وفي هذا الصدد، قال مدرب هولندا عن دي يونج:”أخبرته أنني لم أحبه في مواجهة لاتفيا” .

زر الذهاب إلى الأعلى