تقرير إنجليزي يحذر محمد صلاح من تكرار سيناريو كوتينيو مع ليفربول

تابعونا على واتس كورة google news

حذرت صحيفة “إكسبرس” البريطانية النجم المصري محمد صلاح جناح ليفربول الإنجليزي، من تكرار سيناريو البرازيلي فليب كوتينيو لاعب الريدز السابق.

وأكدت “إكسبرس” إن محمد صلاح قد يواجه نفس مصير النجم البرازيلي، إذا تمسك بمطالبه المالية الضخمة من أجل تجديد عقده مع النادي الإنجليزي.

وكان محمد صلاح قد طلب من إدارة ليفربول رفع راتبه الأسبوعي إلى 500 ألف جنيه إسترليني كأعلى لاعب أجرا في الدوري الإنجليزي الممتاز، إذا أراد النادي الإنجليزي الاحتفاظ بخدمات الدولي المصري.

وقالت صحيفة “إكسبرس” إن مطلب صلاح برفع أجره إلى 500 ألف جنيه إسترليني، من شأنه تحطيم هيكل الأجور المعتمد عليه من قِبل مالكي النادي، الأمر الذي لن يقبله ليفربول بسهولة، وقد يؤدي إلى خروج صلاح من النادي.

وينتهي عقد محمد صلاح رفقة “الريدز” صيف 2023 المقبل، بما يعني أن “الفرعون المصري” يتبقى له موسمين مع ليفربول حتى نهاية عقده.

وأشارت “إكسبريس” إلى أن ليفربول دائما ما يملك الحلول في مثل هذه المواقف، فقد ضحى بالنجم البرازيلي فليب كوتينيو عندما بالغ في مطالبه المالية، ليرح عن صفوف “الريدز” إلى برشلونة مقابل 142 مليون جنيه إسترليني.

وتسائلت الصحفية عن إمكانية تكرار ليفربول لسيناريو كوتينيو مع محمد صلاح، وترك النجم المصري يرحل مع نهاية عقده إلى وجهة أخرى، بعد التاريخ الحافل الذي صنعه صلاح رفقة ليفربول على مدار مدة تواجده في النادي.

زر الذهاب إلى الأعلى