أول تعليق من والدة جيانا فاروق بعد التتويج ببرونزية الكاراتيه في أولمبياد طوكيو

تابعونا على واتس كورة google news

حالة من الغضب سيطرة على أسرة البطلة المصرية جيانا فاروق، عقب فوزها بالميدالية البرونزية في الكاراتيه بأولمبياد طوكيو 2020 بسبب حكام اللقاء.

وتُوجت جيانا فاروق بالميدالية البرونزية لمنافسات الكاراتيه بعد خسارة مباراة الدور نصف النهائي أمام الصينية يين شياويان بالترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل 1-1.

وقالت إلهام عبد الكريم والدة البطلة جيانا فاروق، إن ابنتها كانت متقدمة بالهجوم والنقطة التي حققتها لاعبة الصين جاءت من الهجمة التي بدأت بها جيانا واستطاعت جيانا أن تعوض النقطة وتتعادل مع المنافسة الصينية.

وأَضافت والدة اللاعبة أن اللاعبة الصينية ارتكبت خطأ وتم سحب الترجيح منها وفى النهاية عند التصويت فوجئنا  أن اثنان منحوا الأصوات لجيانا ومثلهما للاعبة الصين لكن حكم الساحة منح الصوت للاعبة الصين فبأى منطق هذا؟

فيما قالت جيانا فاروق  إنها كانت تستحق الوصول إلى نهائي وزن 61 كجم في أولمبياد طوكيو 2020 واللعب على الميدالية الذهبية بدلاً من البرونزية.

وأضافت جيانا في تصريحات تليفزيونية عقب الفوز بالميدالية: “فعلت ما عليَ كنت متأكدة من أحقيتي بالفوز بمباراة نصف النهائي ولكن قرار الحكام جاء مخالفاً وفي النهاية هو قرار لا يمكن تغييره “.

وتابعت: “ضغطت على الصينية يين شياويان وحصلت على إنذار في آخر 15 ثانية وضاع أفضلتيها وخلال سير المباراة كنت أبادر بالهجوم حتى النقطة التي حصلت عليها كانت رد فعل لهجمة بدأتها”.

وأختتمت جيانا فاروق: “سير المباراة حسب قواعد اللعبة كان في صالحي ولكن الحكام رجحوا كفة بطلة الصين.. الميدالية تتويج لمسيرة من المجهود والتضحيات في رياضة الكاراتيه من أجل الوصول لهذا الحلم”.

وصعدت فاروق للمربع الذهبي باحتلالها المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد ست نقاط.

وحققت النجمة المصرية ثلاث انتصارات على التوالي في أول ثلاث جولات بعدما فازت في بداية مشوارها على نظيرتها البيروفية ألكسندرا جراندي بنتيجة (2-0)، قبل أن تفوز على بطلة أوكرانيا أنيتا سيروجينا بنتيجة (2-1) والمغربية ابتسام ساديني (5-0)، ثم خسرت أمام الصربية جوفانا بريكوفيتش.

زر الذهاب إلى الأعلى