عاجل.. ميدو يكشف تفاصيل أزمة عبد الرحمن مجدي في طوكيو ويفتح النار على اتحاد الكرة

تابعونا على واتس كورة google news

فتح أحمد حسام ميدو، نجم الزمالك ومنتخب مصر الأسبق ومقدم البرامج الحالي، النار على اتحاد الكرة منتقدا البيان الذي أصدره بشأن أزمة عبد الرحمن مجدي جناح الإسماعيلي والمنتخب الأولمبي خلال مشاركة الفريق الأولمبي بدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020.

وكان اتحاد الكرة قد أصدر بيانا يعلن فيه إيقاف عبد الرحمن مجدي والتحقيق معه في أزمة الإساءة لإحدى العاملات بفندق إقامة المنتخب الأولمبي في طوكيو.

ميدو: بيان اتحاد الكرة مبهم وعبد الرحمن مجدي بريء

قال ميدو في تصريحات تليفزيونية بفضائية “النهار” عبر برنامج “أوضة اللبس” “، إن يان اتحاد الكرة بشأن عبد الرحمن مجدي مبهم للغاية ولا يحتوي على أي تفاصيل”.

وأضاف ” كنت غاضبا ومنزعجا من هذا الخبر كونه يمس سمعة شاب صغير ولاعب كرة قدم في بداية مشواره الكروي، هذا الخبر من الوارد أن ينهي مشوار لاعب كرة مميز، مثل هذه الأمور تزعجني كثيرا”.

وأردف “طالما هذه الحادثة تمت أثناء مشوارنا في البطولة لماذا يتم إيقاف اللاعب حينذاك!؟ ولماذا لم يتم الإعلان عن الواقعة في توقيتها؟”.

وواصل حديثه ” لقد تواصلت مع عبد الرحمن مجدي في مكالمة مدتها أكثر من ربع ساعة، هو لاعب جيد جدا وعلمت منه أنه قبل مباراة الأرجنتين دخلت إحدى الفتيات اليابانيات العاملات بفندق إقامة المنتخب لكي تقوم بتنظيف الغرفة التي يتواجد فيها عبد الرحمن مجدي وعمار حمدس، وباب الغرفة تم إغلاقه فقام عبد الرحمن بمنحها (بقشيش) بقيمة 200 جنيه مصري نظير خدمتها بتنظيف الغرفة”.

واستمر “مع اختلاف الثقافة واللغة وعدم فهمها، عبد الرحمن أبلغني أنه وضع يده على كتفها البنت ظنت أنه يتهجم عليها، حدث سوف فهم والفتاة قدمت شكوى ضده، وشاهدوا كاميرات المراقبة ووجدوا أن الباب أغلق لمدة 20 ثانية فقط، حدث تحقيقات كبيرة في قسم الشرطة مع عبد الرحمن وعمار حمدي ولكن الأخير ليس له علاقة بأي شىء”.

واستكمل ” اللاعب تم التحقيق معه وكان معه احمد مجاهد وظل في التحقيق لمدة 4 ساعات وخضع للتحقيق أكثر من مرة قبل أن يصدر قرار بإيقافه حتى نهاية البطولة ولم يتم الإعلان عن شيء”.

واستطرد ميدو ” اتضح من التحقيق أن الموضوع سوء فهم ولم يحدث أي شيء من عبد الرحمن أو عمار حمدي وتم إغلاق الملف في اليابان”.

وأتم تصريحاته “عبد الرحمن مجدي سيذهب للتحقيق في اتحاد الكرة وسيتم تبرئته من الواقعة المنسوبة اليه لأنها لم تحدث بالفعل، فلماذا تم التشهير به؟ عندما حدثت أزمة شبيهة لـ فودين وجرينوود بمعسكر منتخب إنجلترا تم إنهاءها تماما في نفس اليوم”.

أحمد أشرف - محرر متخصص في الكرة العالمية

صحفي بموقع واتس كورة، مسؤول عن تغطية الدوريات العالمية والدوري المصري، متابعة تصريحات المدربين وتقديم ملخصات تفصيلية عن أهم المواجهات الكروية.
زر الذهاب إلى الأعلى