أزمة جديدة في برشلونة بسبب ليونيل ميسي

تابعونا على واتس كورة google news

لا يزال ليونيل ميسي غائبًا عن التواجد رفقة برشلونة، وذلك بسبب عدم تجديد تعاقده مع النادي حتى الآن، رغم تأكيد التكهنات باتخاذه قرار التجديد.

الفترة الماضية شهدت الكثير من القيل والقال، بشأن حالة ميسي في برشلونة، وذلك بعدما انتهى عقد الليو مع النادي الكتالوني، بنهاية يونيو المنصرم.

ومنذ ذاك الحين وميسي لا يظهر مع البارسا، ساهم في ذلك مشاركته رفقة منتخب الأرجنتين في بطولة كوبا أمريكا، والتي قاد فيها منتخب بلاده لحصد اللقب.

وعقب الانتهاء من بطولة كوبا أمريكا، ذهب ميسي لقضاء الإجازة رفقة أسرته وأصدقائه، متخلفًا عن التواجد في معسكر البارسا بدولة ألمانيا.

الأمر لم يكن غريبًا كون ميسي – على الورق – لا يرتبط حاليًا مع برشلونة، بل ويحق له الانتقال صوب أي نادٍ يريده، في صفقة انتقال حر.

ووفقًا لما ذكرته التقارير في وقت سابق، فإن ميسي قريبًا من التجديد في برشلونة، وهناك حالة كبيرة من الاطمئنان في النادي، بشأن هذا الصدد، ورغم انتشار تكهنات من قبل تؤكد اقتراب الليو من العودة إلى برشلونة، خرجت – اليوم الأحد – صحيفة “آس” الإسبانية، بتقرير يؤكد أن فترة غياب القائد عن البارسا ربما ستطول.

وأوضحت التقارير – اليوم – أن ميسي لن يعود إلى برشلونة إلا بعد التوقيع على عقده الجديد، ولم تفصح المصادر الصحفية عن موعد عودة النجم الأرجنتيني إلى البلوجرانا.

تجدر الإشارة أن الفريق الكتالوني الأول يخوض حاليًا فترة إعداد في دولة ألمانيا، ونجح في الفوز بالمباراة الودية التي خاضها – مؤخرًا – على شتوتجارت الألماني (3-0).

زر الذهاب إلى الأعلى