عاجل.. السر وراء طلب عمرو وردة بمغادرة معسكر باوك والعودة إلى مصر

تابعونا على واتس كورة google news

عاد الدولي المصري عمرو وردة، لاعب فريق باوك اليوناني، ليثير الجدل مرة أخرى بعد طلبه مغادرة معسكر فريقه المقام حاليا في هولندا استعدادا للموسم الجديد والعودة إلى مصر مرة أخرى.

وكان عمرو وردة قد أثار أزمة كبيرة مع مدربه رازفان لوشيسكو قبل أن يطلب المدرب مغادرة اللاعب مران الفريق بسبب عدم التزامه ببعض التعليمات.

عمرو وردة يطلب مغادرة معسكر هولندا

طلب عمرو وردة من مسؤولي باوك اليوناني بالسماح له بمغادرة معسكر الفريق في هولندا، والعودة إلى مصر لعدة أيام بسبب أزمة شخصية يمر بها في الوقت الراهن.

ووفقا لصحيفة “novasports” فإن مغادرة اللاعب جاءت بعد أيام قليلة من عودته للتدريبات عقب الأزمة الأخيرة مع المدير الفني الروماني لوشيسكو والذي استبعده حينها من المشاركة في تدريبات الفريق داخل المعسكر قبل أن تنتهي الأزمة سريعا.

سر طلب وردة بالعودة إلى مصر

أفادت الصحيفة اليونانية أن الأزمة الأخيرة التي حدثت بين عمرو وردة والمدرب رازفان لوشيسكو وطلبه بعد ذلك بالعودة إلى مصر، يعود إلى نادي جالطة سراي التركي، حيث يرغب الدولي المصري في الانتقال إلى الفريق التركي واللعب بجوار مصطفى محمد خلال الفترة المقبلة.

وذكرت تقارير مصرية نقلًا عن مصادر تركية، مراقبة جالطة سراي التركي لـ عمرو وردة، للتفكير في ضمه، خلال الصيف الحالي.

هذا في ظل رغبة الفريق التركي، بقيادة مدربه فاتح تيرم، إجراء تغييرات عدة قبل بداية الموسم الجديد، ومن بين الأسماء المطروحة للتواجد في جالطة سراي هو عمرو وردة.

وسينتهي عقد عمرو وردة مع باوك اليوناني في صائفة 2022، إلا أن أزمة الأخيرة مع المدير الفني قلصت من حظوظه في التواجد مع الفريق.

أحمد أشرف - محرر متخصص في الكرة العالمية

صحفي بموقع واتس كورة، مسؤول عن تغطية الدوريات العالمية والدوري المصري، متابعة تصريحات المدربين وتقديم ملخصات تفصيلية عن أهم المواجهات الكروية.
زر الذهاب إلى الأعلى