حقيقة تعاقد يوفنتوس مع مهاجم مانشستر سيتي

تابعونا على واتس كورة google news

يسعى يوفنتوس – بشكل عام – في فترة الانتقالات الصيفية الجارية، لدعم صفوفه بصفقات مميزة، استعدادًا للمنافسة في الموسم الجديد.

يأتي هذا بعدما شهد الموسم الماضي تراجعًا كبيرًا لليوفي، الذي فشل في التتويج بلقب الدوري الإيطالي، بعد هيمنة طويلة استمرت لسنوات، كذلك خروجه المبكر من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وفي الأيام القليلة الماضية ارتبط اسم يوفنتوس برغبته في التعاقد مع جابريل خيسوس، مهاجم مانشستر سيتي، لدعم الخط الأمامي.

وأوضحت التقارير أن خيسوس يعد أحد أهم الصفقات التي يضعها اليوفي نصب عينيه، خاصة في ظل وجود احتياج في البيانكونيري، لدعم مركز المهاجم.

ورغم انتشار تلك التكهنات، إلا أن ثمة تقرير صحفي قد نفى مزاعم اقتراب خيسوس من الانضمام إلى يوفنتوس، في الصيف الجاري.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “لاجازيتا ديللو سبورت”، فإن خيسوس أصبح خارج دائرة اهتمامات يوفنتوس في الصيف.

الجانب المالي هو السبب الرئيسي في عرقلة الصفقة، إذ ذكرت الصحيفة أن مان سيتي طلب الحصول على 50 مليون يورو، وهذا لم يرق لـ البيانكونيري، الذي انسحب من الصفقة.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت أن ماسيميليانو أليجري، مدرب يوفنتوس، قد وضع عدة مطالب أمام طاولة إدارة نادي يوفنتوس، من أجل إبرام تعاقدات جديدة في الصيف، لوجود احتياجات ماسة في الفريق، يجب دعمها قبل انطلاق الموسم الجديد.

وفي سياق متصل كشفت تقارير صحفية، تواصل إدارة يوفنتوس مع نظيرتها في برشلونة، لعقد صفقة تبادلية، بمقتضاها، يرحل ميراليم بيانيتش إلى اليوفي، وينتقل آرون رامزي صوب البارسا.

هذا بعدما كافح بيانيتش من أجل الدخول في التشكيل الأساسي لبرشلونة، مع اعتماد المدرب رونالد كومان، على سيرجيو بوسكيتس وفرينكي دي يونج في خط الوسط، بشكل مستمر.

زر الذهاب إلى الأعلى