أومتيتي وألبا صداع جديد في رأس برشلونة

تابعونا على واتس كورة google news

يسعى برشلونة للتخلص من أكثر من لاعب في الفريق الأول، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، إما بالإعارة أو البيع، هذا في ظل حاجة النادي لتقليص الرواتب، بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويعاني النادي الكتالوني – خلال الفترة الجارية – من تردي في الأوضاع الاقتصادية، شأنه في ذلك شأن باقي الأندية الأوروبية، إثر أزمة جائحة الفيروس التاجي.

في هذا الصدد كشفت تقارير صحفية أن برشلونة يبحث حاليًا عن فرصة بيع أو إعارة لـ صامويل أومتيتي، مدافع الفريق، في إطار حملة النادي لتقليص الرواتب.

كذلك لا يعد أومتيتي أحد الخيارات الأساسية في تشكيلة المدرب رونالد كومان، مع تمتع الخط الخلفي بتواجد أكثر من لاعب آخر.

الموسم الماضي لم يظهر فيه أومتيتي كثيرًا، إذ حالت الإصابة دون تواجده بشكل مستمر مع البارسا في المباريات، كذلك اعتماد كومان على لاعبين آخرين في ذات المركز.

كافة تلك العوامل تدفع البارسا – الآن – للتخلص من خدمات أومتيتي، وذلك برحيله إما معارًا أو بشكل نهائي.

الأمر لا يتعلق بـ أومتيتي فحسب وإنما ثمة صداع آخر في رأس البارسا، خلال الميركاتو الجاري، يتمثل في تعنت جوردي ألبا في الرحيل عن النادي.

برشلونة لا يرغب في استمرار تواجد ألبا داخل صفوفه، الأمر لا يتعلق بجودة اللاعب، وإنما لإمكانية الاستفادة من إقحامه في إحدى الصفقات.

فكرة الاستغناء عن ألبا طُرحت في الأساس، بعد إبداء إنتر ميلان رغبة في التعاقد مع اللاعب، من أجل دعم الجهة اليسرى.

وعرضت إدارة إنتر ميلان على نظيرتها في برشلونة، حصول الأخير على لاعب من الأول، ضمن الصفقة، وهو ما قوبل بقبول واسع من البلوجرانا.

يأتي هذا كون أحد الأسماء التي وُضعت من قبل إدارة إنتر، هو المهاجم لاوتارو مارتينيز، الذي ارتبط اسمه برغبة البارسا في ضمه، قبل عامين، إلا أن تعنت ألبا “المستمر” وطموحه في الاستمرار داخل “كامب نو”، يحول دون إتمام هذا التعاون.

أحمد عبدالله

صحفي في موقع واتس كورة.. متخصص في تغطية أخبار كرة القدم العالمية. و متابعة نشر آخر أخبار انتقالات اللاعبين بين الأندية والمتابعة اللحظية للمباريات وتصريحات المدربين في كبرى مواجهات الأندية الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى