أزمة كبرى في برشلونة بسبب جوردي ألبا

تابعونا على واتس كورة google news

تسبب جوردي ألبا، نجم برشلونة، في أزمة جديدة للنادي، بعد رفضه الرحيل عن البارسا، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

تعنت ألبا للموافقة على فكرة الرحيل يضع برشلونة في مأزق، لا سيما وأن هذا الأمر لا يتسق مع أهداف البلوجرانا بشأن تدعيم الصفوف في الموسم الجديد.

اسم ألبا ارتبط في الفترة الماضية برغبة إنتر ميلان في الظفر بخدمات، من أجل تدعيم خد دفاع الفريق. النيراتزوري بحاجة للاعب في مركز الظهير الأيسر، خاصة مع رحيل أشلي يونج، واقتراب انتهاء عقد ألكساندر كولاروف.

وبسبب قلة موارد إنتر المالية فإن النادي قرر إقحام أحد لاعبيه ضمن الصفقة، من أجل إقناع برشلونة بالتخلي عن ألبا، وباستغلال – أيضًا – اهتمام البارسا بضم لاعبين من النيراتزوري.

ولعل أبرز الأسماء التي ارتبطت برغبة البارسا في التعاقد معه من إنتر، هو لاوتارو مارتينيز، الذي فشل النادي الكتالوني في ضمه عام 2019، بسبب تعنت الجانب الإيطالي في الاستغناء عنه.

كذلك تم وضع اسمين آخرين على طاولة المفاوضات من قبل إنتر، وهما مارسيلو بروزوفيتش وميلان سكرينيار، وذلك في ظل حاجة البارسا للاعب خط وسط مثل الأول، أو مدافع مثل الثاني.

الأزمة هنا بحسب ما ذكرته صحيفة “موندو ديبورتيفو”، تكمن في رفض ألبا الرحيل عن البارسا، ما يقف حائلًا أمام سعي النادي الكتالوني في سد الاحتياجات بضم لاعب وسط أو مدافع أو مهاجم.

الصحيفة أكدت أن ألبا يرغب في الاستمرار داخل البارسا ولا توجد لديه أي نية للرحيل، بل وقد قال قبل بضعة أسابيع في تصريحات تليفزيونية “أرى نفسي دائمًا لاعبًا في برشلونة”.

جدير بالذكر أن جوردي ألبا قد خاض حتى الآن رفقة البارسا، ما يقرب من 400 مباراة، وظفر بألقاب عدة، لعل أبرزها دوري أبطال أوروبا والدوري الإسباني.

أحمد عبدالله

صحفي في موقع واتس كورة.. متخصص في تغطية أخبار كرة القدم العالمية. و متابعة نشر آخر أخبار انتقالات اللاعبين بين الأندية والمتابعة اللحظية للمباريات وتصريحات المدربين في كبرى مواجهات الأندية الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى