تمرد كامافينجا يقربه من الرحيل عن رين وسط اهتمام ريال مدريد

تابعونا على واتس كورة google news

أكد فلوريان موريس، مدير نادي رين الفرنسي، اقتراب بيع معجزة خط الوسط إدواردو كامافينجا، هذا الصيف، إذا رفض اللاعب تمديد عقده، وذلك في ظل اهتمام ريال مدريد بضم اللاعب.

يعتبر الفرنسي البالغ من العمر 18 عامًا من بين أكثر الشباب تقييمًا في كرة القدم العالمية، حيث يراقبه ريال مدريد ومانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان عن كثب وهو يدخل العام الأخير من عقده.

من المفهوم أن يونايتد قد حدد موعدًا لعقد اجتماع مع ممثلي كامافينجا في الأيام المقبلة لمناقشة هذه الخطوة، وقد اعترف موريس الآن بأن رين سيعقد اجتماعًا خاصًا مع اللاعب لتحديد مستقبله.

وقال موريس في تصريحات تليفزيونية “سنجري مناقشات مع كامافينجا غدًا لمعرفة رغبته. أنا هادئ لأنه لا يزال لاعبًا في ستاد رين”.

وأضاف “يبدو أن أندية مهمة تبحث عن ضم اللاعب. الآن نحن ننتظر لنرى. أعتقد أن إدواردو لن يريد ترك رين حرًا.  لذلك إما أن نجد اتفاقًا هذا الصيف مع النادي، أو سنجد حلاً للتمديد”.

وبشأن اهتمام ريال مدريد وباريس سان جيرمان ومانشستر يونايتد بضم اللاعب، رفض مدير نادي رين تأكيد ما إذا كانت هذه هي “الأندية المهمة” التي تلاحق كامافينجا.

كما نفى مدير رين التقارير الواردة من فرنسا التي تقول إن رين سيتخلي عن اللاعب مقابل 100 مليون يورو (86 مليون جنيه إسترليني). مما يشير إلى أن لاعب خط الوسط الشاب قد يكون متاحًا مقابل مبلغ أقل، مع اهتمام أكثر من نادٍ لضمه، من بينهم ريال مدريد.

وزاد موريس “هناك بالتأكيد أندية تريد إدواردو. لكن لديه أيضًا ثمنًا ويجب أن يكون هناك اتفاق على هذا المستوى، مبلغ النقل مرتبط بأداء اللاعب والأموال التي تريد الأندية دفعها”.

وأكمل “لم أتحدث أبدًا عن 100 مليون يورو، لكن كامافينجا حاليًا دوليًا يعد لاعبًا دوليًا، وربما كان لديه موسم أكثر حساسية قليلاً. لكن ما زلت أثق بجودته.”

يُعتقد أن باريس سان جيرمان يقود السباق للحصول على توقيع كامافينجا، حيث يفضل الشاب الانتقال إلى “بارك دي برينس” حيث يرغب في البقاء في فرنسا، خلال هذه المرحلة من حياته المهنية، لكنه يبقي خياراته مفتوحة وسيجتمع مع يونايتد، في الأيام المقبلة لمناقشة اقتراحهم.

زر الذهاب إلى الأعلى