عاجل.. كاير قائد الدانمارك أنقذ إيركسن من الموت بهذا التصرف

تابعونا على واتس كورة google news

كشفت تقارير صحفية، الدور الذي لعبه سايمون كاير قائد منتخب الدانمارك بعد السقوط المروع لزميله كريستيان إيركسن في مباراة اليوم امام فنلندا في يورو 2020.

وكان إيركسن قد تعرض لإصابة مروعة في الدقيقة 43 من عمر الشوط الأول قبل أن يسقط مغشيا عليه بعد توقف قلبه.

وذكرت صحيفة الديلي ستار الإنجليزية، ان سايمون كاير قائد منتخب الدنمارك، أنقذ حياة إريكسن بعد الوعكة الصحية الطارئة التي تعرض لها.

وأفادت الصحيفة الإنجليزية أن كاير هرع إلى إريكسن بمجرد سقوطه، حيث عمل على تعديل وضعيته لمنع ابتلاع لسانه في لحظات إغمائه.

ولم يكتف كاير بذلك الأمر فقط بل قام بإنعاش قلب إريكسن قبل وصول الطاقم الطبي، كما حرص على مساندة زوجة زميله التي كانت منهارة تماما بعد نزولها أرض الملعب لرؤية كريستيان في تلك الحالة الحرجة.

السر وراء حالة إغماء إريكسن

سقط اللاعب مغشيا عليه بعد اصطدام قوي مع لاعب المنتخب الفنلندي، والذي تسبب بعد ذلك في شعور اللاعب الدانماركي بضيق شديد في التنفس وهو ما تسبب في حالة الإغماء وفقدانه للوعي.

وخضع اللاعب للصدمات الكهربائية لتنشيط عضلة القلب قبل أن يوضع على جهاز تنفس صناعي، ليسترد وعيه بعد ذلك ويتم نقله إلى أحد المستشفيات القريبة من ملعب المباراة.

وعقب نقل اللاعب، اقتحمت زوجة اللاعب الملعب وقد ظهر عليها الخوف الشديد والتأثر بعد سقوط زوجها، فضلا عن دخول زملائه في حالة بكاء شديد.

وكشف الفريق الطبي لمنتخب الدنمارك عن نجاح جهود إنعاش قلب اللاعب، بواسطة جهاز الإنعاش القلبي الرئوي، وهو إجراء طبي لإنقاذ الحياة يتم إعطاؤه لشخص يعاني من سكتة قلبية، يساعد على ضخ الدم في جميع أنحاء جسم الشخص عندما لا يستطيع قلبه ذلك.

واستفاق اللاعب بعد ذلك قبل أن يتعرف على الطاقم الطبي بالكامل وتستقر حالته الصحية بشكل نهائي.

وعقب استقرار حالة اللاعب، اتفق لاعبو الفريقين على استكمال المباراة التي مر منها 43 دقيقة من بدايتها.

أحمد أشرف - محرر متخصص في الكرة العالمية

صحفي بموقع واتس كورة، مسؤول عن تغطية الدوريات العالمية والدوري المصري، متابعة تصريحات المدربين وتقديم ملخصات تفصيلية عن أهم المواجهات الكروية.
زر الذهاب إلى الأعلى