آدم لالانا: فشل دفاع ليفربول عن لقب البريميرليج يعود للإصابات ونقص المشجعين في أنفيلد

تابعونا على واتس كورة google news

برر آدم لالانا، لاعب فريق ليفربول السابق، فشل الريدز، في الدفاع عن لقبه لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، نتيحة أزمة الإصابة وغياب المشجعين، لكنه أصر على أن زملائه السابقين لا يمكنهم استخدام ذلك كذريعة للأعذار.

وأمضى لالانا، ست سنوات مع الريدز ولعب دورًا في مساعدتهم على الفوز بأول لقب للدوري منذ 30 عامًا قبل مغادرته فريق ليفربول وانضمامه إلى برايتون في الصيف الماضي.

وكافح فريق المدرب يورجن كلوب، لمضاهاة إنجازاته في الموسم الماضي ولكنهم حاليًا في المركز السابع في الجدول بفارق 25 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر.

ولم يحقق ليفربول، أي فوز في ثماني مباريات على ملعب أنفيلد، حيث تغلب برايتون ولالانا 1-0 عليهم في شهر فبراير الماضي.

ويعتقد لاعب الريدز السابق، أن مستوى الفريق السئ يرجع إلى عدد اللاعبين الذين غابوا عن الملاعب بسبب الإصابة وكذلك غياب دعم المشجعين على أرضهم.

وقال لالانا لـ راديو توك سبورت: “أعتقد أن السبب موجود ليراه الجميع”.

وتابع، “من الواضح أنه موسم غير مبال، كونه موسم كوفيد آخر، بدون الجماهير والجميع يعرف مدى تأثيرها جماهير أنفيلد.

وأضاف، “الإصابات التي لحقت بهم. لا يمكنك انكار ذلك، هذا ليس عذرا. أعرف الكثير من اللاعبين ، وما زلت أتحدث إليهم الآن، ولن يستخدموا ذلك كعذر، لكنني أعتقد أنه سبب معاناتهم قليلاً هذا الموسم.

أبرز نجوم ليفربول المصابين:-

وكان على كلوب أن يكافح بدون عدد من اللاعبين الأساسيين، خاصة في الدفاع، وتعرض قلب الدفاع فيرجيل فان ديك وجو جوميز لإصابات نهاية الموسم في أكتوبر ونوفمبر قبل استبعاد جويل ماتيب لبقية الموسم في فبراير.

وقد أدى ذلك إلى انتقال أمثال فابينيو وجوردان هندرسون إلى مركز قلب الدفاع مما تسبب في تعطيل خط الوسط.

ويُغيب هندرسون حاليًا عن الملاعب بينما عاد ديوجو جوتا إلى لياقته بعد فترة طويلة مع إصابة في الركبة.

وكان الريدز لا يزالون متنافسين على اللقب حتى نهاية يناير لكنهم يناضلون الآن من أجل مكان في المراكز الأربعة الأولى. ودعم لالانا فريقه القديم للعودة إلى طبيعته الموسم المقبل وما زال يعتقد أنه لا يزال بإمكانه التأهل لدوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وواصل آدم حديثه قائلًا، “أنا أكثر من واثق من أنهم سيعودون إلى مستواهم المعهود الموسم المقبل عندما يكون لديهم عدد قليل من اللاعبين الآخرين وعدد قليل من المشجعين”.

وأتم تصريحاته قائلًا، “ولا يزال لديهم الكثير ليلعبوا من أجله لهذا الموسم. أنا متأكد من أنهم سيرغبون في احتلال تلك المراكز الأربعة الأولى بالتأكيد.

زر الذهاب إلى الأعلى