مانشستر يونايتد يخطط لمرحلة ما بعد بوجبا

تابعونا على واتس كورة google news

شهد مانشستر يونايتد شيئًا من التألق في موسم 2019/20 بعد خوض 11 مباراة دون هزيمة في جميع المسابقات في تصاعد تحت قيادة المدير أولي جونار سولسشاير ، ومع ذلك فإن القرار الأخير من إدارة للنادي يشير إلى الأسس التي تم وضعها من أجل موسم واعد في 2020/21.

بعد الحصول على خدمات المايسترو البرتغالي برونو فرنانديز في يناير ، و تمديد عقد نيمانيا ماتيتش بات من الواضح أن إد وودوارد وإدارة النادي يستعدان لمغادرة محتملة لصاحب التوقيع القياسي بول بوجبا.

تم تمديد عقد ماتيتش حتى عام 2021 لإعطاء الصربي فرصة لإثبات قيمته لسولسشاير بعد موسم محبط لم يشارك فيه لاعب خط الوسط سوى 12 مرة في الدوري.

كان الصربي يظهر بشكل منتظم مع جوزيه مورينيو ، حيث شارك في 64 مباراة في الدوري عبر الموسمين السابقين ، فقد ماتيتش هذه الميزة بعد أن غاب 14 مباراة بين أكتوبر وديسمبر ،بعد إصابته .

ولا يمكن الاعتراض على أوراق اعتماد ماتيتش في الدوري الإنجليزي الممتاز ، حيث جعل اسمه كلاعب خط وسط دفاعي مركزي في غرب لندن مع تشيلسي ، فاز بالدوري الممتاز في مناسبتين إلى جانب رفع كأس الاتحاد الإنجليزي خلال فترة وجوده في ستامفورد بريدج.

وعلى الرغم من تجربته السابقة ، لم يتمكن ماتيتش من تثبيت مكانه في المرسم الحالي ، لكن تمديد العقد حتى عام 2021 بمثابة دليل يشير إلى أن يونايتد يعتقد أن اللاعب البالغ من العمر 31 عامًا لا يزال لديه دور يلعبه ويمكن أن يشكل أساس خط وسط النادي في الموسم القادم إلى جانب فرنانديز.

إذا كان فريق سولسشاير سيبدأ في 2020/21 ويضع نفسه بين النخبة في الدوري الإنجليزي الممتاز ، فإن عودة ماتيتش إلى تشكيله الفريق ستكون حيوية بالنسبة للشياطين الحمر. ويشير تمديد عقد الصربي إلى أن إدارة مانشيستر يونايتد تعتقد أن لديه القدرة على أن يكون رجلهم في خط الوسط في الموسم القادم ، وسيحرص ماتيتش بلا شك على رد ثقة وإيمان النادي بالسماح لفريقه بالتفوق على الصعيد المحلي وعلى المسرح الأوروبي.

زر الذهاب إلى الأعلى