بيع اتحاد العاصمة الجزائري بعد تورط المالك في قضايا فساد

تابعونا على واتس كورة google news

أعلن مجلس إدارة نادي اتحاد العاصمة الجزائري اليوم أن مؤسسة تسيير الموانئ (سير بور) أتممت كافة إجراءات الحصول على ملكية الشركة الرياضية المحترفة للنادي الجزائري.

و تأتي عملية البيع بعد معاناة نادي العاصمة من أزمة ديون كبيرة بسبب تجميد جميع حسابات النادي البنكية من طرف القضاء الوطني الجزائري بعد تورط مالك النادي السابق السيد علي حداد في قضايا فساد.

أصدر النادي العاصمي بيانا نشره عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك جاء فيه: إن المدير العام لمجمع سير بور السيد عاشور جلول سيعقد مؤتمرا صحفيا غدا لكشف كافة التفاصيل المتعلقة بعملية شراء أسهم النادي العاصمي. و يطمح الملاك الجدد للنادي إلى جعل فريق إتحاد العاصمة واحدًا من أفضل أندية كرة القدم في الجزائر و القارة الإفريقية حيث تعهدوا ببناء ملعب دولي جديد و إنشاء مركز عالمي خاص بجميع فرق الناشئين و الشباب بالنادي.

علي جانب أخر حددت لجنة المسابقات بالرابطة الجزائرية الأولي لكرة القدم موعد مباراة القمة بين فريقي مولودية الجزائر و جاره اللدود فريق اتحاد العاصمة ضمن الجولة 19 لدوري المحترفين الجزائري. و اختارت الرابطة يوم 22 فبراير الحالي .

و أعلن الموقع الرسمي للرابطة أن ملعب 5 يوليو الأوليمبي سيستضيف المباراة بعد عودته للنشاط هذا الأسبوع حيث استضاف يوم الإثنين الماضي مباراة فريق شباب بلوزداد ضد جاره فريق نصر حسين داي.
الجدير بالذكر أن وزارة الأمن بالجزائر منحت تعليماتها لمسؤولي رابطة الكرة الأولى بضرورة لعب جميع مباريات الديربي العاصمي و المواجهات الكبيرة بملعب 5 يوليو الأوليمبي لضمان أفضل تنظيم للمباريات و تفادي وقوع أي أزمة بين الجماهير.

زر الذهاب إلى الأعلى