كلوب: سأنظر للخلف بعد آخر مباراة في الموسم

تابعونا على واتس كورة google news

أوضح يورجن كلوب سبب عدم توقف ليفربول والنظر لشكله الجيد هذا الموسم، بعد أن حصد الفريق كأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية وتصدر ترتيب الدوري الإنجليزي والوصول لدور الستة عشر من دوري الأبطال.

وينصب تركيز الفريق الآن على مواجهة فريق شروزبري في كأس الاتحاد الإنجليزي يوم الأحد، وهي المواجهة التي تحدث عنها المدرب الألماني في مؤتمره نقلا عن الموقع الرسمى لنادى ليفربول .

عن التحدي في مواجهة فريق من دوري أقل…

بالطبع الأمر صعب وهذا هو الشيء الجيد في مسابقة الكأس. بالتأكيد الفريق المنافس يتطلع للمواجهة. خوض المواجهة على ملعب المنافس، ميزة له بنسبة 100%. نأمل أن يكون الملعب على ما يرام. كل الثقة في اللاعبين وأتمنى أن يظهروا بشكل جيد.

عن متى سيعلق على المستويات الذي وصل لها ليفربول هذا الموسم…

في الواقع لا أفكر في ذلك. من المنطقي أن أنظر للخلف بعد آخر مباراة في الموسم. لا يزال هناك الكثير علينا فعله.

حول ما إذا كان قد شعر بما حققه الفريق…

يتعلق الأمر بما يجل عليك فعله حتى ينتهي الأمر. أقوم بتهنئة اللاعبين عقب المباريات ونعقد العديد من الاجتماعات قبل وبعد المباريات. ليس لدينا وقت لإجراء التقييمات والتحليلات. يكون من المهم أن نحصل على كل المعلومات.

نحن في مكان جيد وهذا واضح. كنا في مكان جيد العام الماضي والعام الذي سبقه، لكننا لم نفز بشيء. نود العمل معاً على التطور والتحسن. كل من فازوا بشيء عبر التاريخ إذا كانوا توقفوا، لم يكن ليكافئهم التاريخ. عقب نهاية مسيرتنا نريد النظر للخلف ورؤية ما فزنا به.

حول ما إذا كان شيردان شاكيري محبطاً من الإصابات المتكررة هذا الموسم…

نعم الأمر ليس برائع. شاك لاعب مميز، تختلف لياقته عن الأخرين. حجم عضلاته لا يصدق، لكنه كافياً لإبعاده. بالطبع الأمر محبط بالنسبة له، وليس جيداً بالنسبة لنا. لا نريد لهذا أن يتكرر، لكننا إلى الآن لم نجد الحل.

يريد الياباني الدولي تاكومي مينامينو، أن يرد ليورجن كلوب الجميل على ثقته فيه، بتقديم أفضل أداء ممكن على أرض الملعب.

وفى سياق اخر ظهر مينامينو لأول مرة في الدوري الإنجليزي خلال المباراة التي انتهت بالفوز على وولفرهامبتون، وهو الظهور الثاني له منذ الانضمام للريدز.

وقال صاحب الرقم 18: “أشعر بثقة المدرب في قدراتي، لذلك أريد حقا رد الجميل له. أنا لست راضيا عما قدمته أمام الذئاب، وأريد الوفاء بتوقعات الجميع بشأني. لا أشعر بأي ضغوط، وليس لدي ما أخسره”.

صاحب الـ25 عاماً لعب في منتصف الملعب أمام إيفرتون في كأس الاتحاد، قبل أن يلعب على الجناحين الأيمن والأيسر أمام ولفرهامبتون.

“يمكنني اللعب على أي من الجانبين. إذا استطعنا فهم بعضنا البعض أفضل دخل الملعب، ستتحسن الأمور ، سجل ولفرهامبتون التعادل عقب مشاركتي، ما تسبب في إحباطي قليلاً. بعد أن سجلنا الهدف الثاني، حرصت على الدفاع عنه بقوة”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى