أصبحت مكروهة في مصر و صلاح لا يخطيء

 

قامت صحيفة الميرور الإنغليزية بمقابلة صحفية قصيرة مع عارضة الأزياء المصرية ميرهان كيلير التي أثارت الجدل مؤخرًا بالشارع المصري بعدما أظهرت صور لتواصل اللاعب عمرو وردة لاعب منتخب مصر معها بشكل غير لائق.

تقول ميرهان ان تعليقات محمد صلاح النجم المصري و حديثه عن الواقعة جعلتها شخصية كريهة في نظر المصريين ولا يمكنها الأن العودة إلي مصر.

ميرهان قالت “صلاح لا يتعاملون معه مثل لاعب كرة قدم. لا يمكن أن يخطئ – هذا يجعلني في خطر. لا يمكنني الذهاب إلى بلدي الآن إذا كنت أرغب في زيارة عائلتي. الناس سوف يهاجمونني في الشوارع. أنت تعرف كيف يكون مشجعو كرة القدم – لدينا هناك أسوأ بِـ100 مرة”.

يُذكر بأن محمد صلاح دافع بشدة عن عمرو وردة و سانده بشكل كبير مما ساهم في عودته للمنتخب مرة أخري بعد إستبعاده في موقف أثار اللغط داخل الشارع المصري.