محكمة “كاس” توجه ضربة قاضية للنصر.. وتؤجل شكاوى الأهلي

النصر والأهلي
النصر والأهلي

وجهت محكمة التحكيم الرياضي الدولية "كاس" صدمة قوية لنادي النصر السعودي، بعدما ضهرت قراراتها بشأن الشكاوى المقدمة ضد عددًا من اللاعبين السابقين.

وأقفلت محكمة "كاس" ملف شكوى نادي النصر ضد لاعبه البرازيلي السابق، جوليانو فيكتور، إثر فسخ عقده المتبقي منه موسم واحد والتوقيع لناد تركي.

كما أقفلت المحكمة قضية النصر ضد الاتحاد الآسيوي ومشاركة برسبوليس الإيراني في نصف نهائي دوري أبطال آسيا 2020، التي خسرها بركلات الترجيح لعدم أهلية مشاركة بعض لاعبي برسبوليس.

وعلاوة على ذلك، فقد أقفلت "كاس" ملف شكوى السنغالي ماخيتي ديوب ضد الشباب، ومطالبته بثلاثة ملايين يورو "12895200 ريال" تعويضا وحقوقه المتبقية لدى النادي.

يذكر أن مجلس إدارة نادي الشباب قد ألغى عقد المهاجم السنغالي في الـ18 من يناير الماضي 2021، دون ذكر أي تفاصيل.

قرارات محكمة "كاس" بشأن قضايا النصر والأهلي

وقال المحامي المصري "نصر الدين حزام" عضو الاتحاد الدولي لمحامي كرة القدم، والمحاضر في قانون الرياضة لدى مركز الدراسات الدولية في "فيفا" لصحيفة "الاقتصادية" أن الوقت المفترض للبت في أي قضية لدى "كاس" يكون من أربعة إلى ثمانية أشهر.

وأضاف المحامي المصري: "هذه هي الفترة المتوسطة، لأنه من حق المحكمة مد المدة لإصدار القرار، عامة يكون لإنهاء كتابته أو إجراءات اعتماده داخليا".

وواصل: "يحدث في بعض الأحيان أن تطول المدة بعد جلسة الاستماع لمدة تقرب عاما ولكن ليس دائما، على سبيل المثال أنا تسلمت حكما في قضية من "كاس" حسمت في شهر".

واستطرد نصر الدين حزام أن قرار "كاس" هو نهائيًا ولا يجوز الاستئناف عليه في الموضوع، ويمكن أن يتم الطعن عليه بالبطلان في الإجراءات أمام المحكمة الفيدرالية السويسرية.

وتبقى لدى "كاس" ثلاث قضايا مدرجة للنظر فيها والاستماع إلى أطرافها، حيث أن الأولى تعود للبرتغالي سيرجيو بوتيلهو المساعد الأول لمواطنه روي فيتوريا ضد النصر للمطالبة بحقوقه الخميس المقبل.

وسبق أن عمل بوتيلهو مساعدًا لـ روي فيتوريا ومواطنه الثاني هيلدر كريستوفاو على مدار 87 مباراة بين الفترة من الـ27 من يناير 2019 حتى الـ27 من ديسمبر 2020.

وتتمثل القضية الثانية للأهلي ضد النجم الرأس أخضري دجانيني تفاريس للنظر فيها في الأول من مارس المقبل عقب فسخ الأخير عقده مع النادي والتوقيع لطرابزون سبور التركي في يوليو 2020.

وتأتي القضية الثالثة والمدرجة حديثا ضد نادي النجوم من قبل صانع الألعاب النيجيري أنطوني باسي الذي تعاقد النادي الراقي معه في 10 من أكتوبر الماضي بسبب مستحقات متأخرة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
logo
واتس كورة - موقع متخصص في تغطية الدوريات الأوروبية والعربية
wtskora.com