البايرن يقسو علي توتنهام في ملعبه الجديد

إنهم الالمان يا ساده …

لا تستفز الالماني ، خاصةً و ان كان ضيف ، فالرد سيكون قاسي على ارضك و وسط جماهيرك…

الفريق البافاري “بايرن ميونخ” يقسو على الفريق اللندني توتنهام و يتغلب عليه في قلب لندن بنتيجه كبيره (7-2) في مباريات دوري المجموعات من بطولة دوري ابطال اوروبا.

 

بداية اللقاء كانت بضغط عالي من اصحاب الارض فريق توتنهام على فريق بايرن ميونخ ، واستطاعت الديوك اللندنيه في الربع الاول من المباراه من احراز الهدف الاول عن طريق مهاجمها الكوري “سون هيونج مين” في الدقيقة 12 .

ولكن البايرن استطاع العوده للمباراة باحرازه هدف التعادل عن طريق جوشوا كيميش من تسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 15 ثم عاد المهاجم المخضرم روبرت ليفاندوفسكي ليحرز الهدف الثاني لبايرن ميونخ في الدقيقة 45 لينتهي الشوط الاول بتقدم البايرن بهدفين مقابل هدف لتوتنهام .

في بدايه الشوط الثاني قام مدرب بايرن ميونخ “نيكو كوفاتش” باقحام تياجو الكانترا وهو التبديل الذي ساعد بايرن ميونخ علي الاستحواذ علي وسط الملعب .

واستطاع نجم المباراة ونجم منتخب المانيا الشاب “سيرج جنابري” من اضافة الهدف الثالث في الدقيقة 53 وعاد نفس اللاعب لاضافة الهدف الرابع للبايرن في الدقيقة 55 لتصبح النتيجه 4-1.

في الدقيقه 59 يتم احتساب ضربة جزاء لنادي توتنهام ، و يتصدى لها هاري كين و يسجلها في شباك الحارس الدولي الالماني “نوير” معلنا عن الهدف الثاني في الدقيقه 61 ، لتستمر المباراة المجنونة .

الجنون و التألق يعود من جديد في الربع الاخير من المباراه ، حيث عاد الشاب الالماني “جنابري” للتألق من جديد ليحرز الهدف الخامس لفريقه و الثالث له في المباراة في الدقيقه 83 لينهار فريق توتنهام تماما في ملعبه ووسط جماهيره ، و لكن مع الالمان لايجب ان تنهار.

فالرحمه الكرويه ليست في قاموس الالمان ، “ليفاندوفسكي” يقتنص الفرصه ليحرز سادس اهداف الفريق الالماني والثاني له في المباراة في الدقيقة 87 ، وقبل النهاية بدقيقتين يعود الشاب الالماني المبدع “سيرج جنابري” ليحرز الهدف السابع لبايرن والرابع له في الدقيقه 88 لينتهي اللقاء باسواء نتيجه لتوتنهام علي ملعبه الجديد وهي 7-2 .