تابعوا واتس كورة على google news

نجح فريق انتر ميلان في قلب تأخره بهدفين مقابل لا شيء أمام اي سي ميلان الى فوز بأربعة أهداف مقابل هدفين في ديربي الغضب بالدوري الايطالي .

قال كونتي المدير الفني لانتر ميلان : ” لقد كانت ليلة خاصة، واجهنا صعوبات كبيرة في الشوط الأول أكثر من أي وقت سابق هذا الموسم ، نجحنا في استعادة التوازن وتطور الأداء في الشوط الثاني..كان لدينا إيمان بما نفعله والفضل يرجع لهؤلاء اللاعبين..بصرف النظر عن النتيجة يسعدني أن أراهم يصمدون أمام الضربات ويقلبوها ضد الخصم وهذا يعني أنهم مستعدون لشىء مهم حقاً”.

وتعليقا على المنافسة على صدارة الدوري الايطالي قال كونتي : “لا يزال الوقت مبكراً للحديث عن هذه الأمور، يمكننا أن نحلم بذلك ولكن أمامنا فترة مكثفة للغاية، وبعدها سيكون لدينا فكرة أوضح عن قدراتنا الحقيقية..سنلعب أمام نابولي في نصف نهائي الكأس ثم لاتسيو في نهاية الأسبوع المقبل”.

وتعد هذه هي المرة الثانية في التاريخ التي يقلب فيها الانتر نتيجة الديربي لصالحه بعد تأخره بأهداف وذلك تم في موسم 1949 والتي فاز بها الانتر ب 6 أهداف مقابل 5 أهداف .

واستفاد إنتر ميلان من خسارة يوفنتوس أمام هيلاس فيرونا 1-2 السبت، واستعاد منه الصدارة بافضلية فارق الأهداف بتساويهما بالنقاط (54 نقطة)، في تجمد رصيد ميلان عند 32 نقطة في المركز الثامن ، على أمل أي تعثر قادم لليوفي واستمرار صحوة الانتر لحسم الدوري مبكرا .