كورونا يهدد أولمبياد طوكيو 2020

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أبدى توشيرو موتو، رئيس الجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020،  قلقه الشديد، إزاء انتشار فيروس كورونا في الفترة الأخيرة، وتأثيره المحتمل على الحدث الرياضي.

وقال «موتو» فى اجتماع تنسيقى انعقد بطوكيو، اليوم الأربعاء، مع اللجنة البارلمبية الدولية، إنه يتم بحث انتشار فيروس كورونا الذي بدأ في مدينة ووهان الصينية، مع تبقي أقل من ستة أشهر على انطلاق دورتي الألعاب الأوليمبية والبارالمبية بالعاصمة اليابانية.

أضاف رئيس اللجنة المنظمة في تصريحات نقلتها قناة (إن إتش كي) اليابانية: «إنني قلق للغاية إزاء انتشار مرض كورونا الجديد المعدي، لأنه قد يؤثر على أجواء وزخم تنظيم الألعاب.. أتمنى أن ينتهي هذا الأمر في أقرب وقت».

من جانبه، أعرب المتحدث باسم اللجنة البارالمبية الدولية، كريج سبينس، عن كامل الثقة في أن السلطات اليابانية ومنظمة الصحة العالمية سيتخذان كافة الإجراءات اللازمة لمواجهة الوضع.

وكانت محافظ طوكيو، يوريكو كويكي، قد كذبت الأسبوع الماضي الشائعات بشأن إمكانية الأخذ في الاعتبار إلغاء الأولمبياد.

من جانبها، اتخذت الحكومة اليابانية عدة إجراءات لاحتواء انتشار الفيروس، منها منع دخول أشخاص سافروا مؤخرا لمدينة ووهان، في الوقت الذي تدرس فيه مد هذه القيود لمناطق أخرى بالصين.

ومن المقرر أن ينعقد اجتماع بين وزارة الصحة اليابانية واللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 إلى جانب مؤسسات أخرى معنية، من أجل تحليل الأوضاع وبحث حلول وقائية قبل دورة الألعاب التي ستنطلق في 24 يوليو القادم وستستمر حتى التاسع من أغسطس، في حين ستقام الدورة البارالمبية بين 25 أغسطس والسادس من سبتمبر.

وسجلت اليابان 33 حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد حتى الآن، دون وقوع أي حالات وفاة.

وأعلنت السلطات الصينية أمس الثلاثاء ارتفاع حالات الوفاة الناجمة عن فيروس كورونا الجديد إلى 425، فيما بلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة 20 ألفا و438 حالة.