بالأرقام.. 9 دول مرشحة للفوز بأمم أوروبا 2020

بالأرقام.. 9 دول مرشحة للفوز بأمم أوروبا 2020

بدأ العد التنازلي لبطولة امم اوروبا 2020 التي تعد ثاني اقوي بطولات كرة القدم بعد كأس العالم، بورصة التوقعات فتحت أبوابها وسوق التكهنات ازدهر مبكرا، بحثا عن المنتخب الذي سيرفع الدرع ويكتب التاريخ ويحصل على ما قد يصل إلى 34 مليون يورو.

بالأرقام.. 9 دول مرشحة للفوز بأمم أوروبا 2020

متعة يورو 2020 ستتوزع علي 12 مدينة لأول مرة احتفالا بالعيد الستين لانطلاق البطولة بمشاركة 24 منتخبا تحدد منها 20 وتبقي 4 ستتحدد في الملحق الذي تلعب مبارياته مارس المقبل.

تقام البطولة من 12يونيو إلي 12 يوليو ويحصل كل منتخب علي 9.25 مليون يورو لمجرد المشاركة وفي دور المجموعات يحصل الفائز في كل مباراة علي 1.5 مليون يورو و 750 الف يورو للتعادل.

ترتفع القيمة إلي مليوني يورو في دور ال 16 اما في ربع النهائي فيتقاضي الفائز 3.25 مليون يورو ترتفع إلي 4 ملايين يورو في نصف النهائي في حين يحصل البطل علي 10 ملايين يورو ويكون نصيب الوصيف 7 ملايين يورو.

الجوائز الماليه مغرية لكن المجد والاضواء أكثر إغراء خصوصا ان كل الكبار وصلوا إلى النهائيات.

تشير التوقعات إلي أن 9 دول مرشحة للفوز بالبطولة هي ألمانيا و إسبانيا و فرنسا و البرتغال و هولندا و ايطاليا و بلجيكا و انجلترا و كرواتيا مع عدم استبعاد المفاجآت من بولندا و روسيا و تركيا.

وات ذا سبورت رصدت بالأرقام والتواريخ الدول التسع المرشحة للفوز ببطولة امم اوروبا 2020 وترتيبها وفقا لعدد المشاركات والنتائج السابقة.

ألمانيا والحرس القديم

تسعي ألمانيا إلي فض الشراكة مع إسبانيا في صدارة الدول الفائزة بكأس امم اوروبا حيث يتساوى المنتخبان بثلاث القاب حصدتها الماكينات الألمانية أعوام 1972- 1980-1996 بعد 12 مشاركة في البطولة.

تعتمد ألمانيا علي الحرس القديم مثل مانويل نوير و جيروم بواتينج و توماس مولر وجميعهم من بايرن ميونيخ و ماركو رويس – بروسيا دورتموند- و توني كروس – ريال مدريد- إلي جانب الشباب اندريه تير شتيجن- برشلونة- و جنابري- بايرن ميونيخ- و لوروي ساني – مانشستر سيتي-.

تصدرت ألمانيا مجموعتها في التصفيات بالفوز في 7 مباريات وخسارة وحيدة وجمعت 21 نقطة وتأمل في التتويج بلقب يورو 2020 خاصة بعد فشلها الذريع في كأس العالم في روسيا.

موقف صعب لـ اسبانيا

يعتقد ديل بوسكي مدرب منتخب إسبانيا السابق ان فوز إسبانيا ببطولة امم اوروبا أمر صعب للغاية لكن لويس إنريكي المدرب الحالي يري انه لا يوجد في البطولة افضل من الماتدور الإسباني.

تملك اسبانيا سجلا حافلا في امم اوروبا التي شاركت فيها 10 مرات وحملت بطولتها 3 مرات في أعوام 1964-2008-2012 لتكون أكثر دول أوروبا فوزا بالبطولة بالاشتراك مع ألمانيا.

إسبانيا لم تخسر في التصفيات حيث فازت في 8 مباريات وتعادلت مرتين ومن المتوقع أن تصعد بسهوله من دور المجموعات لكن الاختبار الحقيقي يبدأ من دور ال 16 وإذا تجاوزته ستكون من أكثر المنتخبات المرشحة للفوز بالبطولة.

فرنسا مدرسة الأناقة

يراهن ديدييه ديشامب مدرب فرنسا علي التتويج بلقب امم اوروبا 2020 مثلما فعل لاعبا عام 2000 معتمدا علي كتيبة من الموهوبين وفريقا مكدسا بالنجوم.
فرنسا مدرسة الأناقة تصدرت مجموعتها في التصفيات بالفوز في 8 مباريات والتعادل مرة والهزيمة مرة برصيد 25 نقطة. شارك الديوك من قبل في البطولة 9 مرات وحصدوا اللقب مرتين في 1984-2000.
تتصدر فرنسا الترشيحات بمنتخب 5 نجوم يضم في حراسة المرمي هوجو لوريس – توتنهام- و الفونس اريولا- ريال مدريد- و في الدفاع رافائيل فاران- ريال مدريد- و صامويل اومتيتي- برشلونة- و كيمبمبي -باريس سان جيرمان- وفي الوسط بول بوجبا – مانشستر يونايتد- و أنطوان جريزمان- برشلونة- و ماتويدي- يوفنتوس- وفي المقدمة الموهوب كيليان مبابي، لاعب باريس سان جيرمان.

برتغال رونالدو

تعتمد البرتغال علي سلاحها النووي كريستيانو رونالدو في التتويج بلقب امم اوروبا 2020 وتكرار ما فعلته عام 2016 عندما رفعت درع البطولة لأول مرة في تاريخها.

احتلت البرتغال وصافة مجموعتها في التصفيات بالفوز في 5 مباريات والتعادل مرتين وخسارة وحيدة وشاركت من قبل في البطولة 7 مرات وكان لقبها الوحيد عام 2016.

تمثل البطولة القادمة الفرصة الأخيرة أمام رونالدو لتصدر قائمة الهدافين حيث يتساوى الآن مع ميشيل بلاتيني ب 9 اهداف كما أنها ربما تكون الفرصة الأخيرة لرفع كأس البطولة قبل أن يتجاوز 35 عاما ويجبره السن علي الاعتزال.

هولندا والكرة الشاملة

أذهلت هولندا العالم عام 1988 عندما فازت ببطولة امم اوروبا بهدف فان باستن الذي يعتبر اجمل هدف في تاريخ أوروبا وبفريق يضم رود خولييت و فرانك ريكارد و رونالد كومان المدرب الحالي لمنتخب الطواحين.

تأمل هولندا في التتويج باللقب بمنتخب يقوده فيرجيل فان ديك نجم ليفربول واحسن لاعب في أوروبا و ماتياس دي ليخت- يوفنتوس- و فرانك دي يونج – برشلونة- و فينالدوم – ليفربول- و ممفيس ديباي- ليون-.
جاءت هولندا وصيفا في مجموعتها في التصفيات برصيد 19 نقطة جمعتها من 6 انتصارات وتعادل وهزيمة وشاركت من قبل في امم اوروبا 9 مرات وتوجت مرة واحدة.

صدرت هولندا للعالم الكرة الشاملة وتأمل بنجومها الشابة ان ترفع كأس أمم أوروبا للمرة الثانية في تاريخها.

الإبتسامة تعود لـ ايطاليا

غابت الإبتسامة عن وجه إيطاليا بعد الخروج المهين لمنتخب إيطاليا من الملحق المؤهل لمونديال روسيا علي يد المنتخب السويدي.

الإبتسامة لن تعود لإيطاليا الا بالتتويج ببطولة امم اوروبا التي شاركت فيها 9 مرات وحملت لقبها مرة وحيدة عام 1968.

تعتمد ايطاليا علي كتيبة من الموهوبين حققوا العلامة الكاملة في التصفيات بالفوز في 10 مباريات.

منتخب ايطاليا قرر التخلي عن اللون الأزرق الذي يرتديه منذ عام 1910 واستبدله باللون الاخضر احتفاء بالمواهب الشابة التي تعهدت ان تعيد ايطاليا إلي منصات التتويج بداية من امم اوروبا 2020.

بلجيكا والكرة الممتعة

تملك بلجيكا فرصة ذهبية للفوز بكاس امم اوروبا للمرة الأولى في تاريخها بفضل الكرة الممتعة التي يقدمها منتخب يضم الأنيق ايدن هازارد- ريال مدريد- والفنان ديبروين- مانشستر سيتي- والدبابة لوكاكو -إنتر ميلان – وهداف منتخب بلجيكا برصيد 40 هدفا.

تصدرت بلجيكا مجموعتها في التصفيات بالعلامة الكاملة والفوز في 10 مباريات وسجلت 40 هدفا ولم تتلق الا 3 اهداف.

شاركت بلجيكا من قبل في البطولة 5 مرات وكانت افضل نتيجة الوصيف عام 1980 لكنها تحلم بالتتويج هذه المرة خاصة وأنها اول منتخب في التاريخ يحتل التصنيف الأول من الاتحاد الدولي لكرة القدم دون أن يفوز بلقب قاري أو عالمي.

انجلترا والتصالح مع التاريخ

تعيش إنجلترا حالة خصام مع التاريخ استمرت حوالي 55 عاما لان إنجلترا مهد كرة القدم تملك في خزانة البطولات لقبا وحيدا وهو كأس العالم 1966 لكن حان وقت المصالحة مع التاريخ بالتتويج بكأس امم اوروبا 2020.

تصدرت انجلترا مجموعتها في التصفيات بالفوز في 7 مباريات وخسارة وحيدة وشاركت من قبل في البطولة 9 مرات وكان افضل ترتيب لها المركز الثالث عام 1996.

شهد عام 2019 بداية مصالحة انجلترا مع التاريخ بعد أن تسيدت انديتها البطولات الأوروبية حيث توج ليفربول ببطولة دوري ابطال اوروبا وكان وصيفه توتنهام وتوج تشيلسي بالدوري الأوروبي وكان وصيفه ارسنال.

كرواتيا العنيدة

يتميز منتخب كرواتيا بالعناد والصلابة ورفض الاستسلام ودائما يخرج من الصفوف الخلفية ليقهر الكبار وظهر ذلك جليا عندما حلت كرواتيا وصيفا في كأس العالم في روسيا.

احتلت كرواتيا الصدارة في مجموعتها في التصفيات بالفوز في 5 مباريات والتعادل مرتين وخسارة وحيدة وجمعت 17 نقطة وشاركت من قبل في البطولة 5 مرات وكان افضل نتيجة الخروج من ربع النهائي عام 1996 علي يد ألمانيا والخروج من ربع النهائي عام 2008 علي يد تركيا.

تأمل كرواتيا في التتويج باللقب لأول مرة في تاريخها بمنتخب يقوده لوكا مودريتش نجم ريال مدريد وافضل لاعب في العالم 2018.

الدولة – عدد المشاركات – أفضل نتيجة

ألمانيا– 12 – البطل 1972-1980 -1996
اسبانيا– 10 – البطل 1964 -2008 -2012
فرنسا- 9 – البطل 1984 -2000
البرتغال– 7 – البطل 2016
هولندا– 9 – البطل 1988
ايطاليا– 9 – البطل 1968
بلجيكا– 5 – الوصيف 1980
انجلترا– 9 – الثالث 1996
كرواتيا– 5 – ربع النهائي 1996-2008

جوائز بطولة أمم أوروبا 2020

– كل منتخب مشارك.. 9.25 مليون يورو
– دور المجموعات.. الفوز 1.5 مليون يورو.. التعادل 750 الف يورو
– دور ال 16.. مليوني يورو
– ربع النهائي.. 3.25 مليون يورو
– نصف النهائي.. 4 ملايين يورو
– الوصيف.. 7 ملايين يورو
– البطل.. 10 ملايين يورو.