كافاني يُقرب إيكاردي من البقاء في باريس سان جيرمان

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كشف البرازيلي ليوناردو، المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان، موقف ناديه من التعاقد مع ماورو إيكاردي، بشكل نهائي من ناديه السابق إنتر ميلان.

واقترب إيكاردي من البقاء بصفوف نادي العاصمة الفرنسية، في ظل إعلان باريس سان جيرمان عن طلب إدينسون كافاني، مهاجم الفريق، الرحيل في شهر يناير الجاري، ليصبح استمرار إيكاردي بصفوف البي إس جي مطلبًا ملحًا خلال الفترة المقبلة.

وقال ليوناردو عبر صحيفة “لو باريزيان”: “أؤكد دائما أن كافاني أو أي نجم بالفريق، إما يبقى سعيدا أو يرحل في هدوء، بالفعل طلب كافاني الرحيل عن النادي خلال فترة الميركاتو الشتوي الحالي، وندرس الموقف، وبالفعل تلقينا عرضا من أتلتيكو مدريد، ولم نقبله”.

وأشار: “العرض المالي لا يليق بقيمة كافاني، ويجب أيضا أن نتشاور مع اللاعب، والمحادثات مستمرة، وللأمانة لا أعلم إلى أين ستنتهي، وحاليا المسافات ابتعدت نسبيا مع أتلتيكو مدريد، لأن التواصل بين الناديين انقطع منذ عدة أيام”.

وبسؤاله عن إمكانية بيع إدينسون كافاني حال تلقى عرضًا جيدًا، رد المسؤول الباريسي “نحلل الموقف من كل جوانبه، ولا نفكر في رغبة كافاني بالرحيل عن الفريق، المشاورات معه قائمة”.

وأشار إلى أن باريس سان جيرمان فريق متكامل، لديه وفرة في الحلول الهجومية، وخططنا لا تشمل رحيل كافاني، لكن لاعب مثل دراكسلر يمكنه اللعب في الخط الأمامي، وبشكل عام من الصعب تعويض كافاني.

وانضم إيكاردي إلى باريس الصيف الماضي قادمًا من إنتر ميلان على سبيل الإعارة المجانية لمدة موسم، مع خيار الشراء بنهاية الموسم.

وبحسب شبكة “سبورت ميدياست”، سئل ليوناردو عن وجود أزمة بالفريق في ظل غياب إيكاردي عن التهديف في المباريات الثلاث الماضية.

ورد ليوناردو وقال: “لا بالتأكيد لا يوجد أزمة لأنه لم يسجل في 3 مباريات، اللاعب الذي سجل 17 هدفًا في 22 مباراة في أول موسم له، فهذا يعد شيئًا ضخمًا”.

وعن ضمه بشكل نهائي من إنتر، أوضح: “لدينا وقت والخيار موجود، لدينا العديد من الأشياء التي يجب القيام بها، حتى لو كان السوق مفتوحًا، يجب أن تظل مركزًا على ما تفعله”.