مفاجآت في كأس فرنسا

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

مباريات الكؤوس غالبا ما تحمل في طياتها كثير من المفاجآت الغريبة في كرة القدم وأحيانا كثيرة لا تعترف بالفروقات في المستوي الفني أو المادي أو الإداري.

أخر المفاجآت كانت في تصفيات كأس فرنسا عطلة نهاية هذا الأسبوع.
حيث كانت الرحلة التي طولها عشرة آلاف كيلومتر تستحق العناء بالنسبة لفريق جي إس سان بييرويز JS Saint-Pierroise ، وهو فريق من هواة يلعب في جزيرة ريونيون الفرنسية – وهي جزيرة تقع بين مدغشقر وموريشوس قبالة الساحل الشرقي لأفريقيا ، حيث صدم فريق نيور من الدرجة الثانية الفرنسية ووصل إلى آخر 32 فريق في كأس فرنسية.
لم يصل أي فريق من ريونيون إلى مرحلة خروج المغلوب من الكأس من قبل.

سافر قرابة 100 مشجع إلى نيور ، على بعد 200 كيلومتر إلى الشمال من بوردو ، لمتابعة فريقهم وسببوا انزعاجًا كبيرًا لفريق نيوز بفضل هدفي جيرارد هوبرت وريان بونتي.

يمكن أن يواجه سان بييرويز ، وهو نادٍ سابق لصانع ألعاب ويست هام السابق ديميتري باييت ، مرسيليا أو بوردو ، وهما في نفس القسم الإقليمي من قرعة السحب للكأس . سان لبرويز متربع بأربع نقاط واضحة في صدارة الدوري الممتاز في ريونيون وفي طريقها للحصول على اللقب الخامس على التوالي.

ومن المعروف أن الفرق الكروية بالمستعمرات الفرنسية مثل جوادلوب وجويانا الفرنسية ومارتينيك ومايوت وكاليدونيا الجديدة وتاهيتي وريونيون وسانت مارتن وسانت بيير وميكلون يستطيعون المنافسة في نادي مسابقة كأس فرنسا.
النادي السابق الوحيد من المستعمرات الفرنسية الذي وصل الي الي هذه المرحلة وهو نادي جيلدار من جيانا الفرنسية.

ومن ناحية اخري ، احتاج حامل اللقب رين إلى ركلات جزاء للتغلب على آميان وتغلب سانت بريف سان هيلير من الدرجة الرابعة على مضيفه تولوز 1-صفر.
وكانت الشرطة قد طردت مشجعو تولوز من الملعب بعد احداث شغب وانفجار بعض قنابل الدخان من بين مقاعدهم. وتوقفت المباراة لمدة 10 دقائق وعندما سجل هدف الفوز لفريق سان بريف سان هيليو ، كارني أنطوان في الدقيقة 96 كان مشجعي تولوز خارج الملعب.

ومما يذكر ان تولوز هي قاع الصدارة بعد خسارتها 10 مباريات متتالية في جميع المسابقات.