نوير : دوري الابطال تؤثر علي جائزة الكرة الذهبية

تحدث الحارس الالماني مانويل نوير حارس نادي بايرن ميونيخ عن امكانية عمله في مجال التدريب و حبه وشغفه لكرة القدم بجان رأيه الشخصي في فوز ميسي بالكرة الذهبية و مدي تأثير بطولة دوري الابطال علي هذه الجائزة .

وقال نوير،الي صحيفة “كيكر” الألمانية: “العمل كمدرب بعد الاعتزال؟ هذا بالتأكيد خيار رائع؛ لأنني رياضي ومتكامل، أود أن أبقى وفيا لكرة القدم وأفعل شيئا يلهمني ويثيرني”.

“سأحتاج إلى الراحة بعد مسيرتي قليلاً لمعرفة ما أريد، الوضع العائلي هو أيضا جانب مهم، لا أريد التفكير في الأمر أكثر من اللازم”.

“كرة القدم هي شغفي، كنت ألعب منذ عام 1991، ولم أفقد هذا الحب أبدًا”.

“الهزائم تصنع الدافع للأوقات الجيدة. أفضل مثال هو نهائي عام 2012 أمام تشيلسي، لقد حققنا العودة في العام التالي وفزنا بالثلاثية، فالهزيمة أمام البلوز منحتنا دافعًا كبيرًا”.

وتطرق نوير للحديث عن فوز ميسي، بجائزة الكرة الذهبية عن عام 2019، على حساب فان دايك.

فان دايك حصل على المركز الثاني، بالنسبة لي لم يكن من الطبيعي أن احتل المرتبة الثالثة في 2014، فما الذي تشاهده أكثر على يوتيوب وانستجرام هل اللقطات الدفاعية أم أهداف ميسي وكريستيانو رونالدو؟ هذا هو السبب في فوز المهاجمين بهذه الجائزة”.

“من اخترت؟ أنا سعيد لأنني لم اختر أحدًاـ فأنا لم أكن لأختار نفسي أيضًا”.

“اختيار روبيرت ليفاندوفسكي؟ ما فعله خلال الأشهر الستة الماضية أمر مُدهش، إنه أفضل مهاجم في العالم”.

وبسؤاله هل من الممكن أن تزيد فرص اللاعبين المهاجمين في دخول سباق الكرة الذهبية إذا وصلت فرقهم لنهائي دوري أبطال أوروبا، أجاب: “في الواقع، نعم.. ولكن من ناحية أخرى، لم يحتل محمد صلاح وساديو ماني وفيرمينو، أحد المراكز الثلاثة الأولى رغم تتويج ليفربول، هناك تناقض”.