كلوب: لا أفكر في كأس الاتحاد الإنجليزي الآن

كلوب: لا أفكر في كأس الاتحاد الإنجليزي الآن
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

خلال مؤتمره الصحفي عشية عيد الميلاد، تحدث كلوب عن العديد من الموضوعات مثل التعاقد مع مينامينو وفوز ‏الفريق بالألقاب، قبل مواجهة صاحب المركز الثاني ومطارده في الترتيب ليستر سيتي على ملعب كنج باور في ‏البوكسينج داي‎.‎

عن كيف سيتأقلم مينامينو في ليفربول …‏
هذا أمر سهل، سوف نرى. نعرف الكثير من الأمور عن تاكومي، مهاراته في كرة القدم أولاً وقبل كل شيء، قدرته ‏على اتخاذ القرار في المساحات الضيقة وسرعته ورغبته في استعادة الكرة. الضغط المعاكس، اعتاد على ذلك ‏لأن سالزبورج لديها فلسفة لعب مماثلة لأسلوب لعبنا. كل شيء جيد حقًا، ولكن عليك أن ترى كيف سيتكيف عندما ‏ينضم ألينا ونبدأ في العمل معه. كيف يمكن أن نستفيد منه سواء قريبًا أو على مدى أطول، لا شك أنه إضافة لنا، ‏هذا واضح. إنني أتطلع إلى العمل معه، لكن من الآن وحتى أول يوم حقيقي لـ تاكومي في ميلوود، لا تزال هناك ‏ثلاث مباريات، لذلك لدي متسع من الوقت للتفكير في كيفية دمجه داخل الفريق.‏

عن مواجهة أنشيلوتي مع إيفرتون في كأس الاتحاد الإنجليزي في أوائل يناير …‏
لا أفكر على الإطلاق في كأس الإتحاد الإنجليزي الآن، فهناك ثلاث مباريات مهمة للغاية قبل تلك المواجهة. لقد ‏علمت أن كارلو بالأمس تحدث بالفعل عن ذلك وعن سجل مواجهاته [ضد ليفربول] وأشياء من هذا القبيل، كل ‏شيء جيد. أنا أحبه كثيراً … لقد أحببته كثيرًا! من الصعب في هذا العمل أن يكون لديك أصدقاء. أنا وديف فاجنر ‏كنا أصدقاء قبل أن نصبح مديرين فنين، وكل الآخرين نلتقي بهم من وقت لآخر، ولكن العلاقة معه كانت دائمًا ‏تحمل نوعًا من الخصوصية. لذا نلتقي الآن مرتين خلال العام، أكثر مما اعتدنا عليه. أحب أن أقول إنني أتمنى له ‏التوفيق! لا، إنه عيد الميلاد، هيا، أتمنى له التوفيق.‏

عن أثر الفوز بثلاثة بطولات في ستة أشهر على الفريق…‏
إنه أفضل بكثير من خسارة كل هذه النهائيات، بصراحة، هذا فارق كبير! ترى أننا تطورنا في اللعب في النهائيات ‏لأنك تعتاد على الإثارة الهائلة حولك وتواصل القيام بالأشياء الصحيحة في اللحظات المناسبة. تصبح أكثر نضجًا ‏مع مرور الوقت عندما تشارك في النهائيات، بالتأكيد. ليس من الطبيعي أن تشارك في العديد من النهائيات، هذا ‏صحيح أيضًا، لذلك كل هذا جيد حقًا ويساعد بالطبع. لكن هذا هو الشيء الوحيد، بصرف النظر عن تطور الأولاد ‏والفريق في العامين الماضيين بطريقة مثيرة وقد ساعد ذلك أيضًا. ليس فقط تجربة النهائيات ولكن أيضًا الجودة ‏التي طورناها جميعًا هي تجربة استثنائية. لكننا هنا اليوم لأننا سوف نواجه ليستر يوم الخميس، هذا كل شيء. لا ‏علاقة له بالنهائيات أو غيرها من المباريات، إنه يتعلق فقط بهذه المباراة، وعلينا أن نقدم كل ما لدينا، نقاتل، نبذل ‏الجهد والعرق ولا نستسلم حتى نحقق الفوز بهذا اللقاء.‏

عن أداء اللاعبين الذين دخلوا إلى تشكيلة الفريق مؤخرًا، مثل جو غوميز …‏
إنه يتعلق بنوعية الأولاد. أعتقد أنني قلت ذلك من قبل: لا يمكنهم لعب جميع المباريات. من الواضح أن البعض ‏تتعلق مشاركته بطبيعة المركز الذي يلعبون فيه ولكن عادة في فريق كرة القدم يجب ألا تلعب جميع المباريات.. ‏الأمر الذي يحسم ذلك هي نوعية الأولاد، لدينا فقط لاعبون على أعلى مستويات الجودة. إنها ليست أكبر ‏مجموعة، إنها مجموعة صغيرة، وفي نفس الوقت تزداد إلى حد كبير أسبوعًا بعد أسبوع، لكن حتى الآن يمكننا ‏التعامل معها. لكن ما قلته دائمًا، من أجل الوصول إلى موسم، يجب أن تكون محظوظًا في هذه اللحظات حيث، ‏يمكنك أن تلعب بفريقًا قادرًا على الفوز بمباراة. لن تحصل أبدًا على أي ضمان، لكن عليك أن تجعله محتملاً قدر ‏الإمكان وهذا ما نحاول القيام به.‏
ضد مونتيري، كان لدينا للمرة الأولى الوضع حيث كان لدينا فقط لاعب أرتكاز جهة اليسار في خط الوسط وهيندو ‏قام بعمل استثنائي هناك، وفعل الفريق بأكمله ذلك. كان من المثير للاهتمام مشاهدته، ومن المثير للاهتمام ‏تحليله. بالطبع، لم ينجح الأمر بشكل كامل لأن نماط الفريق والأشياء التي اعتدنا عليها، لم تكن موجودة. لذلك لا ‏يمكننا الاعتماد على ذلك دائمًا ولكن في لحظات. في النهاية، لا يتعلق الأمر دائمًا بإختيار فريق مثالي على أرض ‏الملعب، بل يتعلق بإيجاد حل لجلب فريق إلى أرض الملعب وتمكينك من الفوز بالمباراة التالية. التعامل مع الوضع ‏الخاص بك مهم للغاية وحتى الآن قمنا بذلك بشكل جيد. ولكن كما قلت، نحن بحاجة إلى الحظ لتجنب الإصابات وكل ‏هذه الأشياء. لم نكن محظوظين حقًا حتى الآن، لكن حتى الآن تمكنا من إيجاد حل ونأمل أن نبقى كذلك.‏