إزيكيل باركو.. النجم الأرجنتيني القادم للملاعب الأوروبية

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

وسط تأكيدات المتابعين أن الأرجنتيني إيزكويل باركو الذي يلعب لنادي أتلانتا الأمريكي، سيكون هو النجم القادم بالملاعب الأوروبية، كشفت تقارير صحفية أن فريقي مانشستر يونايتد و أرسنال يراقبان الجناح الأرجنتيني إيزكويل باركو لاعب اتلانتا يونايتد الأمريكي والبالغ من العمر 20 عاماً.

ويعتبر باركو واحدًا من أكثر اللاعبين إثارة وجذباً للانتباه في الدوريات الأوروبية لكرة القدم، حيث ذاع صيته في البداية مع عدد من العروض المثيرة في الجانب الأرجنتيني إندبندينتي قبل الانتقال إلى أتلانتا .

ووفقًا لموقع ريكورد البرتغالي، فإن سبورتنج سي بي يعتبره بديلاً مثالياً لبرونو فرنانديز في حالة بيعه، ولكنهم قد يواجهون معركة للتوقيع معه حيث يتابع كل من يونايتد وأرسنال اللاعب عن كثب.

باركو الذي يمكنه اللعب على أي من الجناحين أو لاعب خط وسط مهاجم، تمكن من تسجيل تسعة أهداف وتسع تمريرات حاسمة في 59 مباراة مع أتلانتا، بينما قدم عددًا من العروض الرائعة في كأس العالم تحت 20 سنة لهذا العام مع الأرجنتين.

ولطالما كان يُنظر إليه على أنه نجم محتمل للمستقبل، لكن باركو صدم الكثيرين عندما اختار أتلانتا يونايتد الأمريكي في صفقة تساوي 15 مليون دولار في عام 2018، بدلاً من الانتقال إلى أوروبا كما كان متوقعاً.

وعلى الرغم من أن نادي أتلانتا في الدوري الأمريكي للمحترفين MLS ليس لديه رغبة في البيع، إلا أنه سيكون مهتمًا بجني الأرباح من باركو عن طريق بيعه بأعلى سعر، ويبدو أنه لن يكون هناك نقص في الخيارات بالنسبة للاعب البالغ من العمر 20 عامًا.

مصلحة يونايتد في باركو بالتأكيد أمر منطقي، لقد أعطوا الأولوية لتوقيع لاعبين شباب مثيرين في السنوات الأخيرة، ورجل اتلانتا يناسب مشروعهم، حيث يريد “الشياطين الحمر” تعزيز قدراتهم الهجومية في المستقبل القريب، وجلب لاعب ما مع باركو يوازيه براعة من شأنه أن تملأ عدد من الفراغات في تشكيلة يونايتد.

وبالنسبة لأرسنال، فقد افتقر “المدفعجية” إلى شرارة إبداعية في عدد من المباريات هذا الموسم، لذلك يمكن أن يكون لاعب مثل باركو لديه مستوي رائع وأسلوب راقي في اللعب وصعب التنبؤ بتحركاته علي الخصم هو بالضبط ما يحتاجون إليه لتغيير الأمور لديهم.

ومع ذلك، بعد أن أنفق أرسنال بالفعل الكثير من الأموال على نيكولاس بيبى الصيف الماضي، من المحتمل أن يجد آرسنال صعوبة مالية لتلبية مطالب أتلانتا، خاصة إذا كانت هناك فرق أخرى جادة في توقيعه أيضًا.