تصفيات أوروبا.. ديميرال ينقذ تركيا من جديد

تصفيات أوروبا.. ديميرال ينقذ تركيا من جديد
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

كتب – شادي محمد

خلال كل توقف دولي كان ديميرال اللاعب التركي يتألق ويتحمل المسئولية ويكون سبباً من عدة أسباب لتألق منتخب تركيا في تصفيات اليورو 2020 واقترابها من التأهل للبطولة.

ديميرال المدافع ذو الـ21 عاماً  والمُهمش في نادي يوفنتوس أنقذ أمس منتخب تركيا من خسارة محققة في اللحظات الأخيرة عندما تصدي لهدفاً من علي خط المرمي بمهارة وجودة عالية.

وعند الرجوع إلى الإعادة بالتصوير البطيء نلاحظ انه قرأ اللعبة بطريقة صحيحة وتراجع لكي يغطي المرمى مباشرة وبشكل اكثر من رائع لينجح في اخراج الكرة قبل دخولها الي الشباك في موقف كان من الممكن أن يعقد الامور بنسبة لمنتخب تركيا من حيث الترتيب و تأهلها لليورو 2020 في حال خسارتها امام منتخب ايسلندا.

في نادي يوفنتوس المدرب موريسيو ساري يفضل على ديميرال اللاعب الايطالي روجاني والذي لا يزيد شيئاً عن مهارات و امكانات ديميرال ووفقاً لتقارير الصادرة من الصحف الايطالية يرجع السبب في ذلك إلى تصرف سياسي قام به اللاعب ديميرال عندما وجه التحية العسكرية عقب احدي مباريات منتخب تركيا.

لكن في الحقيقة انه لا يوجد سبب حقيقي لتهميش ديميرال وعدم مشاركته  مع يوفنتوس اللاعب التركي مدافع قوي وموهوب و من النوعية المحببة في الدوري الايطالي وبالتأكيد هو أفضل من المدافع الايطالي روجاني و يستحق اللعب أساسياً حتي لو بالتبادل مع المدافعين الأساسيين بونوتشي ودي ليخت.

العديد من الجماهير تتخوف من أن يخسر نادي يوفنتوس مدافع موهوب ولديه هامش كبير للتطور إذا قررت الادارة التخلي عن المدافع الشاب في يناير كما ذكرت التقارير في الصحافة الايطالية خاصة في وجود منافسين مثل نادي ميلان الذي يسعي لضم المدافع التركي لتعزيز القوة الدفاعية لروسونيري خاصة بعد اصابة المدافع كالدارا.

ديميرال مدافع موهوب ولديه القدرة لاعطاء اضافة قوية لاي نادي ينضم اليه و لذلك يجب علي ادارة يوفنتوس ايجاد حل لمشكلة اللاعب التركي لعدم خسارة موهبة صغيرة في السن خاصة ان نادي يوفنتوس اعتاد خطف المواهب الصغيرة وليس التخلي عنها.