الايام القادمة هي الاخيرة ليوناي ايمري

ارسنال يتعرض لهزيمة امام ليستر بهدفين دون رد في الجولة الثانية عشر من الدوري الإنجليزي ‏وذلك بعد يومين من تعادله في الدوري الأوروبي‎.‎
اوناى ايمرى يتعرض لكثير من الانتقادات بسبب سوء النتائج وسوء اداء الفريق و في الفترة ‏الأخيرة ذكرت تقارير صحفية عن إمكانية رحيله عن ملعب الإمارات، و أن مدرب مانشستر يونايتد السابق ‏جوزيه مورينيو هو الأقرب لخلافته‎.‎
وايضاً تقارير اخري ربطت النادي بمدرب منتخب اسبانيا و برشلونة السابق لويس انريكي.

ولذلك يبدو ان الايام القادمة ستكون هي الاخيرة للمدرب ايمري في ارسنال.