اتفاق ايمري و ادارة أرسنال يُبعد أوزيل عن الملاعب

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أكد الإسباني أوناي إيمري، مدرب أرسنال الإنجليزي، أن قرار استبعاد الألماني مسعود أوزيل صانع ألعاب الفريق، من المشاركة في المباريات هذا الموسم، جاء بالاتفاق مع إدارة النادي اللندني، بعد مناقشة الأمر ودراسة كافة جوانبه.

أوزيل دخل في أزمة مع أرسنال مؤخرا، بسبب خلافات نشبت بينه وبين مدربه الإسباني، وأدت لاستبعاده بشكل دائم عن المشاركة في المباريات.

وشهد فوز أرسنال (3-2) على ضيفه فيتوريا جيماريش البرتغالي، الخميس الماضي، بالجولة الثالثة من مجموعات الدوري الأوروبي، هتافات مساندة لأوزيل من جانب جماهير “الجانرز”، التي انتقدت إيمري بسبب استبعاد اللاعب.

إيمري أوضح كواليس استبعاد أوزيل، وقال في تصريح مقتضب نقلته صحيفة “تيليجراف” البريطانية: “لدينا هنا استراتيجية متفق عليها بيني وبين الإدارة بالنسبة للاعب، أهم شيء هو النادي والفريق”.

من جانبها أشارت الصحيفة إلى أن استمرار استبعاد أوزيل من المباريات، يعد تمهيدا لرحيل اللاعب خلال الميركاتو الشتوي المقبل، في يناير المقبل.

وتسعى إدارة “الجانرز” للتخلص من اللاعب في أسرع وقت ممكن؛ بسبب راتبه الأسبوعي الباهظ، حيث يكلف النادي نحو 350 ألف جنيه إسترليني أسبوعيا، رغم تقديمه مردودا باهتا على أرض الملعب.

وظهر اللاعب صاحب الـ31 عاما في مباراة وحيدة مع أرسنال بالدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، حين شارك في تعادل فريقه مع واتفورد بنتيجة 2-2 يوم 15 سبتمبر الماضي.

أوزيل انضم لصفوف أرسنال في صيف 2013 قادماً من ريال مدريد الإسباني مقابل 47 مليون يورو، ومنذ ذلك الحين شارك في 233 مباراة بجميع المسابقات، سجل خلالها 43 هدفاً وصنع 74.

وحقق أوزيل 4 ألقاب محلية مع أرسنال، منها 3 بطولات لكأس الاتحاد الإنجليزي ولقب للدرع الخيرية.