باتريس إيفرا الارسنال اطفالي

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أصدر باتريس إيفرا حكما قاسيا على شخصية ارسنال حيث عانى فريق أوناي إيمري من هزيمة أخرى محرجة أمام شيفيلد يونايتد مساء الاثنين.

كان هدف اللاعب ليس موسيت كافيًا لتحقيق هدف المباراة الوحيد حيث لم يظهر أرسنال شخصية أو رغبة تذكر في المباراة.

وأخبر ايفرا ، الذي تمتع بالكثير من النجاح على الارسنال خلال فترة وجوده في مانشستر يونايتد بين عامي 2006 و 2014 ، لسكاي سبورت “أن سمعة ارسنال بالنعومة لم تتغير منذ ان كنت انافسه ،أنا سعيد حقًا بشيفيلد ، إنهم يستحقون الفوز ولكني لست متفاجئًا من آرسنال.

اضاف ايفرا :”اعتدت أن أسميهم اطفالي قبل 10 سنوات وأنا لا أحترمهم ، لكن هذا هو ما أشعر به مع هذا الفريق ، عندما لعبت أمام أرسنال كنت أعلم أنني سأفوز “.

كشف إيفرا ، الذي فاز بخمسة ألقاب في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال فترة لعبه في أولد ترافورد ، عن محادثة أجراها مع روبن فان بيرسي مهاجم آرسنال السابق عندما انضم الهولندي الشهير إلى يونايتد من شمال لندن في عام 2012.

“حتى بعد شهر واحد بعد انضمامه ، قال روبن فان بيرسي أنت على حق تمامًا باتريس ، حتى جندوزي كان في الدوري الفرنسي الثاني ، وهو أفضل لاعب.

لم يتغير شيء ، أين الارسنال؟ أين فينغر؟ لأنه نفس الشيء.