ليفربول وتشيلسي يتصارعان خارج الملعب

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

عاد لويس كوك ابن ال 22 عاما من إصابة خطيرة في الركبة الشهر الماضي وإشترك مع فريقه بورنموث لأول مرة منذ ديسمبر الماضي. كوك كان في مستوي رائع قبل إصابته وإختارة غاريث ثاويسغيت المدرب الإنجليزي للمنتخب واشترك في مباراة واحدة مع المنتخب الإنجليزي.

كما وقع لويس كوك عقدا حتي 2022 مع فريقه بورنموث.
وحسب تقارير سبورتس ميل Sportsmail فإن كوك تحت ردار ليفربول وتشيلسي طالما يثبت رجوعه الي مستواه قبل الإصابة.
يبدو علي غير المتوقع ان يحدث الإنتقال خلال فترة إنتقالات يناير 2020.
كوك قد يكون بديل جيد لكلوب عوضا عن جوردان هيندرسون كابتن الفريق. أو يلتحق بالفريق الشاب الذي يكونه فرانك لامبارد مدرب تشيلسي حيث انه مناسب جدا للثورة التي تحدث في تشيلسي.