ضربة قوية لمدرب مانشستر يونايتد

ضربة قوية لمدرب مانشستر يونايتد

تلقى المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد سولسشاير ضربة قوية في تحضيراته للقاءه الهام يوم الأحد مع ليفربول بعد فشل بول بوغبا وديفيد دي خيا في التعافي من الإصابات في الوقت المناسب لمواجهة ليفربول.

وبذلك يخرج اهم لاعبين في فريق مانشستر يونايتد من الصدام الحاسم على ملعب أولد ترافورد يوم الأحد.

وقال سولسشاير لمحطة سكاي سبورتس: “ديفيد يحتاج إلى فحص اخر وأعتقد أنه سيغيب عن الملاعب لمده لا نعلمها الان”.

“بول قد أصيب ، عاد ، وعمل بجد.
“لقد عاد ولعب عدة مباريات ، وربما لعب من خلال حاجز الألم.” وكان قد أجرى فحصًا بعد مباراة أرسنال وربما احتاج إلى راحة لبضعة أسابيع ، لذلك آمل ألا يكون طويلًا ، لكنه لن يكون جاهزًا لهذه المباراة . “

0 Shares: