ميسي لا يستبعد انتقال نيمار إلي ريال مدريد و يُدعم غريزمان

أكد الأرجنتيني ليونيل ميسي ، نجم و قائد نادي برشلونة الاسباني ، أنه لا يستبعد انتقال البرازيلي نيمار ، جناح نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، إلى الغريم التقليدي ريال مدريد الاسباني، مشيرا إلى أنه لا يوجد مستحيل في كرة القدم.

وارتبط نيمار بالعودة إلى البارسا خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، لكن النادي الباريسي رفض التفريط فيه بأي شكل من الأشكال، رغم تقديم العملاق الكتالوني العديد من العروض المغرية، وفقا لتقارير صحفية فرنسية وإسبانية.

وقال “ميسي”، في تصريحات أثناء مقابلته مع “راديو كتالونيا” الإسباني: “كنت أعتقد أن نيمار سوف يذهب إلى ريال مدريد، لكنه لم يرحل في النهاية، وأعتقد أن فلورنتيو بيريز، رئيس النادي الملكي سيحاول مرة أخرى، وأنا لا أستبعد أي شيء في عالم كرة القدم”.

وأضاف: “الكثير من الناس يقولون إن ميسي يريد التوقيع مع نيمار ولكن هذا الشيء لم يحدث ولم أكن أعرف شيئا عن تفاصيل هذه الصفقة”.

وتابع النجم الأرجنتيني صاحب الـ32 عاما: “نيمار أحد أفضل اللاعبين في العالم وقدومه سيجعل كُل شيء مختلفا رغم أن الناس لا يفكرون إلا في طريقة خروجه، ولا يريدون قدومه”.

وكان نيمار قد رحل عن صفوف برشلونة في صيف 2017، بعدما دفع باريس سان جيرمان الشرط الجزائي في عقده والبالغ 222 مليون يورو، وهو الأمر الذي أثار غضب مشجعي البارسا والبعض منهم طالب بعدم عودته.

وتطرق للحديث عن الوافد الجديد أنطوان غريزمان قائلا: “البعض روج من قبل، لأنني لا أريد غريزمان، يمكنني القول إن هذا الأمر غير صحيح، فهو لاعب موهوب وسينتهي به المطاف بالتأقلم معنا”.

وانضم غريزمان لصفوف البارسا خلال الميركاتو الصيفي الماضي، بعد دفع الشرط الجزائي في عقده مع أتلتيكو مدريد والمقدر بـ120 مليون يورو، ومنذ ذلك الحين فشل النجم الفرنسي صاحب الـ28 عاما في تقديم أوراق اعتماده للجماهير الكتالونية، حيث سجل 3 أهداف وصنع هدفين في 9 مباريات بجميع المسابقات.

وأوضح “ميسي” أن سبب عدم تأقلم غريزمان حتى الآن مع البارسا، هو أنه كان يلعب مع فريق يلعب بطريقة مختلفة، مؤكدا أنه سيتأقلم عاجلا أم آجلا.

وأتم تصريحاته بقوله: “ليس من السهل المجيء واللعب في برشلونة، الأمر يبدو سهلاً من الخارج ولكن لأي لاعب لا يعرف فلسفة البارسا وهو صغير، سيكون الأمر أكثر صعوبة”.