أنتونيلا ميسي: المرآة التي تقف وراء أعظم من أنجبت كرة القدم

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

وراء كل رجل عظيم امرأة، دائما ماتصدق هذه العبارة، والمرآة التي وقفت وراء أحد عظماء كرة القدم في تقريرنا اليوم هي انتونيلا ميسي، والعظيم هو ليونيل ميسي بكل تأكيد.

قضى ميسي طوال حياته الكروية في نادي واحد وهو برشلونة، وغالباً سيقضي الباقي من حياته الكروية داخل أسوار برشلونة، وكذلك قضى ميسي حياته بالكامل مع فتاة واحدة وهي انتونيلا روكوزو، قبل ان تصبح انتونيلا ميسي منذ عامين تقريباً بعد زواج الاثنين في عام 2017.

بالرغم ان زواج الثنائي لم يمر عليه سوى عامين فقط، الا ان ميسي وانتونيلا كانا سوياً منذ سن الخامسة تقريباً، لم يفارقا بعضهم البعض، كانت قصة الحب بينهم رائعة منذ الطفولة.

أعلن الثنائي علاقتهم للعامة في عام 2008، واستمرا سوياً منذ ذلك الوقت وأنجبا ثلاثة أطفال هما تياجو وماتيو وكريو حتى تزوجا رسمياً في 2017.

استمرا ميسي وانتونيلا في صداقة طويلة منذ الطفولة وحتى مرحلة الشباب، ولكن دائما ماكان ينظر ميسي الى انتونيلا على أنها حبه الوحيد ورفيقة دربه، وكذلك كانت ترافقه انتونيلا هذا الشعور الى ان دخلا في علاقة حب كبيرة سوياً يتحاكى بها العاشقون.

شاركت انتونيلا ميسي جميع لحظاته منذ بداياته مع كرة القدم مع برشلونة، دعمته كثيرا وكانت تقف وراءه وتقوم بتشجيعه دائماً في أحلك الظروف، حتى وان كانت جميع الظروف ضده عندما كان غير لائق بدنيا في صغره وحتى مرحلة تأهيله في برشلونة.

غادر ميسي الارجنتين في سن مبكرة تاركا انتونيلا خلفه وكانا على تواصل دائم حتى استقر ميسي في المدينة الكتالونية وتبعته انتونيلا الى هناك تاركه خلفها جميع طموحاتها واحلامها في الارجنتين من أجل ميسي.

انتونيلا الآن واحده من أكثر النساء الملهمات في عالم كرة القدم لما قدمته من دعم شديد لميسي خلال مراحل حياته، وهي الآن ايضاً لها عملها الخاص بالشراكة مع زوجة لويس سواريز، فهم شركاء في بوتيك عالمي ضخم في اسبانيا، مما يفسر الصداقة المقربة بين ميسي وسواريز خلال السنوات الماضية.