إبراهيموفيتش يُباغت يورينتي بمُداعبة مانشستر يونايتد

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

وضع مهاجم فريق لوس أنجليس جالاكسي “زلاتان إبراهيموفيتش” إدارة مانشستر يونايتد في حيرة من أمرها، حين أكد استعداده للعودة إلى ملعب أولد ترافورد عندما ينتهي عقده في شهر نوفمبر المقبل مع ناديه الأمريكي.

ويُعاني خط هجوم مانشستر يونايتد من نقص حاد هذه الأيام بسبب الإصابة التي ألمت باللاعب الفرنسي “أنتوني مارسيال” في مباراة كريستال بالاس.

ويكثف النادي بحثه عن مهاجم ينضم في صفقة مجانية كي يحل أزمة غياب مارسيال التي قد تزيد عن الشهر.

ومن المعروف أن مانشستر يونايتد قطع شوطًا هامًا في الأيام الماضية نحو التعاقد مع المهاجم الإسباني “فيرناندو يورينتي” بالمجان، حيث فشل في إقناع توتنهام بتمديد عقده لمدة عامين بعد انتهاء عقده في يونيه الماضي.

لكن تصريحات إبرا الأخيرة باغتته وقد تجعل إدارة اليونايتد تُراجع قرار التوقيع معه.

وقال إبرا لوسائل الإعلام الإنجليزية اليوم الاربعاء “يمكن أن ألعب بسهولة في البريميرليج، لذا إذا كان اليونايتد بحاجة إلي، فأنا هنا”.

وخلال فترته مع مانشستر يونايتد، استطاع إبراهيموفيتش تسجيل 28 هدفًا في موسمه الأول قبل أن يتعرض لإصابة خطيرة في الركبة أطاحت بأحلامه لإنهاء مسيرته مع الفريق.

وكان عقد إبرا مع اليونايتد يمتد لمدة عامين، لكنه فسخه في وقت مبكر بموافقة متبادلة بين الطرفين للسماح له بالانتقال إلى الولايات المتحدة.

ومع ذلك، في حالة انضمام زلاتان مجددًا إلى اليونايتد، فلن يُسمح له باللعب من أجل الفريق حتى يناير، عندما يتم فتح نافذة الانتقالات الشتوية في أوروبا.

وأضاف إبراهيموفيتش أنه لا يزال يشاهد مباريات مانشستر يونايتد ويصر على أنهم لم يحالفهم الحظ في هزيمتهم أمام كريستال بالاس يوم السبت الماضي.