نيمار، ديبالا، بوغبا، راكيتيتش، وايكاردي: علامات استفهام كبيرة قبل اغلاق نافذة الانتقالات! – تقرير

قد سيطرت ملحمة انتقال نيمار على العناوين الرئيسية خلال معظم فصل الصيف، لكن باولو ديبالا وجيمس رودريغيز وماورو إيكاردي وألكسيس سانشيز هم من بين آخرين من المحتمل أن يكونوا على هذه الخطوة.

ونحن نلقي نظرة فاحصة على بعض الصفقات التي قد يتم التوصل إليها في جميع أنحاء أوروبا قبل الموعد النهائي المحدد في 2 أيلول/سبتمبر.

هل سيحصل نيمار على رغبته في ترك باريس سان جيرمان؟

تمكن من تسجيل 23 مرة خلال موسنح أخر تعطل فيها للإصابة في 2018-2019، لكنه اتخذ قراره بوضوح بالابتعاد عن باريس في أسرع وقت ممكن.

يذكر ان الناديين الوحيدين الذى يرغب فى التعاقد مع المهاجم البالغ من العمر 27 عاما هما العملاقان الاسبانيان ولكنهما لا يستطيعان شراءه بشكل مباشر فى الوقت الحالى .

ومن المفهوم أن باريس سان جيرمان يريد استرداد أكبر قدر ممكن من رسوم الرقم القياسي العالمي التي دفعوها للاعب لا يزال لديه ثلاث سنوات متبقية على عقده.

لكن نيمار، الذي عاد إلى التدريب في باريس سان جيرمان لكنه لم يشارك بعد في مباراة هذا الموسم، كان وقحا ً جداً في محاولاته للرحيل لدرجة أن المشجعين انقلبوا ضده.

مع نفاد الوقت وباريس سان جيرمان حفر في أعقابهم على تقييمها، فإنه يبدو من المرجح على نحو متزايد نيمار سوف يضطر إلى قضاء موسم آخر في فرنسا.

هل هناك أي طريقة يمكن لبرشلونة أن يضمن عودة نيمار إلى الكامب نو؟

ويبدو بالتأكيد أن هناك نية من برشلونة لضمان عودة البرازيلي إلى النادي حيث سجل 105 أهداف في 186 مباراة بين عامي 2013 و 2017.

عقد الرئيس جوزيب ماريا بارتوميو ومديرو الأندية اجتماعا يوم الاثنين لمناقشة خياراتهم النهائية للتوصل إلى اتفاق بشأن الخط قبل الأسبوع المقبل.

وفقا لتقارير في إسبانيا، خيار واحد هو تقديم PSG £ 155m لتأمين نيمار على سبيل الإعارة مع خيار لجعل هذه الخطوة دائمة في وقت لاحق.

والشيء الآخر الذي نوقش هو ما إذا كان يمكن إدراج عثمان دمبيلي كثقل، ولكن مهاجم فرنسا ليس حريصا على العودة إلى وطنه.

بعد أن أنفقت بالفعل مبالغ ضخمة من المال هذا الصيف على أمثال أنطوان غريزمان ودي يونغ، برشلونة سوف تكافح حقا للعثور على المال لزيادة عرضهم إذا رفض باريس.

هل لا تزال هناك فرصة لريال مدريد لاختطاف هذه الخطوة؟

ولا يزال اهتمام ريال مدريد بنيمار على قيد الحياة، إلا أنهم أيضاً أنفقوا الكثير هذا الصيف على أمثال إيدن هازارد ولوكا يوفيتش وإيدر ميليتاو وفيرلاند مندي.

كما أن نادي برنابيو غير قادر على الوفاء بتقييم باريس سان جيرمان لنيمار بشكل صريح، ويجب أن يكون هناك بعض اللاعبين، أو اللاعبين، الذين يذهبون في الاتجاه المعاكس.

وصلت الامور إلى المرحلة التي يتمكن فيها باريس سان جيرمان من إملاء شروطه الخاصة، وتشير آخر التقارير إلى أنهم طالبوا بنجمهم البرازيلي الذي يبلغ من العمر 19 عاماً فينيسيوس جونيور في تبادل جزئي.

لكن ريال أوضح أن فينيسيوس، الذي انضم إليهم فقط من فلامنغو قبل عام، لن يذهب إلى أي مكان.

لذلك يبدو أن ريال مدريد قد وصل أيضا إلى طريق مسدود في المفاوضات.

هل ستؤثر الإصابات التي لحقت بكيليان مبابي وإدينسون كافاني على الصفقة؟

نعم، بالتأكيد تقريباً واضطر كل من مبابي وكافاني إلى الخروج بإصابات عندما فاز باريس سان جيرمان على تولوز 4-0 يوم السبت، مما يشير إلى أن نيمار قد يحتاج إلى العودة إلى العمل قريبا.

وعانى مبابي من اصابة في اوتار الركبة وسيغيب عن الملاعب لمدة شهر، في حين يعاني كافاني من مشكلة في وركه ومن المتوقع ان يمضي ثلاثة اسابيع على هامش البطولة.

وقد أبعد توماس توشيل، مدير نادي باريس سان جيرمان، نيمار عن صفوفه خلال المراحل الأولى من الموسم، في حين أن ملحمة الانتقال اتت.

ولكن مع فريقه الآن بلا أسنان في الهجوم، التي قد تضطر إلى تغيير ونيمار سوف يضطر إلى مواجهة الموسيقى عندما يتعلق الأمر باولتراس ومشجعين فريق باريس سان جيرمان  الذين انقلبوا ضده.

ومن المرجح بالتأكيد أن يجعل باريس سان جيرمان أكثر ترددا ً في السماح له بالذهاب هذا الأسبوع.

هل حصل بول بوجبا على أي فرصة لحسم انتقاله إلى مدريد؟

أما ملحمة انتقال الصيف الأخرى فكانت ما إذا كان بوجبا سينتقل من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد.

وقد انخفضت التقارير الآن إغلاق نافذة الدوري الممتاز وبوجبا بدأ الموسم يشارك كثيرا في الجانب يونايتد.

لكنهم سيكونون حذرين من ريال مدريد بذل جهد واحد نهائي لهبوط لاعب وسط فرنسا خلال الأيام الأخيرة من النافذة الأوروبية.

يونايتد يبحث عن شيء مماثل لرسوم الرقم القياسي العالمي من 198مليون التي دفعتها باريس لبرشلونة من اجل نيمار قبل عامين.

بدأ بوجبا الصيف بالإيحاء بأنه مستعد لمواجهة تحد ٍ جديد، وكان زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، حريصاً جداً عليه.

لكن العرض الجدير لم يكن وشيكاً، ومن غير المرجح أن يغير يونايتد موقفه، وقد بدأ بوجبا موسم يونايتد مع الكثير من النوايا.

هل سيشتري أحدكم باولو ديبالا؟

ويبدو من المرجح أن المهاجم الأرجنتيني ديبالا سيُجبر على الخروج من يوفنتوس خلال الصيف لكنه لا يزال في تورينو في الوقت الراهن.

بعد أن اضطر للعب الدور الثاني لكريستيانو رونالدو في الموسم الماضي ومع أسلوبه في اللعب لا يؤدي بالضرورة إلى خطط المدرب الجديد موريزيو ساري، يبدو من المرجح أن هذه الخطوة.

في الواقع، كان ديبالا مرتبطاً بناديي مانشستر يونايتد وتوتنهام هوتسبر في وقت سابق من الصيف، ومؤخراً بباريس سان جيرمان.

لكن على الرغم من بقاء ديبالا على مقاعد البدلاء في المباراة الافتتاحية للدوري الإيطالي في بارما، قلل وكيله خورخي أنطون من احتمال الانتقال قبل يوم الاثنين.

وقال لتوتوسبورت :”لا توجد رحلات وشيكة إلى باريس. “انه يحتاج فقط للاستمتاع لحظة، ونحن لا نعرف ما يمكن أن يحدث في المستقبل”.

ويعتقد أن مطالب ديبالا الباهظة في الأجور تؤجل توتنهام وأي تحرك إلى باريس سان جيرمان من المرجح أن يعتمد على انتقال برازيلي معين.

ولكن العلامات الأولى هي أن ديبالا يمكن أن يكون ارتفاع درجة حرارة مقاعد البدلاء الكثير هذا الموسم.

ماذا عن ماورو إيكاردي؟

تحول صيف إيكاردي إلى شيء من المهزلة بكل أمانة مع رفض الأرجنتيني ترك انتر ميلان على الرغم من أن المدرب الجديد أنطونيو كونتي أوضح تماما أنه لم يكن في حاجة إليه.

وقد أعرب نابولي مرارا عن اهتمامه به، لكن إيكاردي كان متمسكا بعناد إما بالانتقال غير المحتمل إلى يوفنتوس أو أن تتاح له الفرصة لإقناع كونتي.

لم يساعد ذلك أن زوجة إيكاردي ووكيل، واندا نارا، وقد تم إزعاج الانتر مع تصريحاتها العامة أنه رفض بعض العروض المربحة في إظهار الولاء.

الانتر يائسة لبيعه قبل إغلاق النافذة ومع رومالو لوكاكو , من الصعب أن نرى أين مكان ايكاردي في على الإطلاق.

لا يزال من الممكن أن ينجح إيكاردي في الانتقال إلى نابولي قبل يوم الاثنين، وقد يكون ذلك أفضل مسار له في العمل حيث أن هناك القليل من النوايا الحسنة المتبقية في الانتر.

هل سيتمكن مانشستر يونايتد من تفريغ أليكسيس سانشيز المكلف؟

ويبدو أن مانشستر يونايتد على وشك تفريغ السبق المكلف أليكسيس سانشيز إلى انتر ميلان خلال الأيام المقبلة.

وكان التشيلي، الذي يكسب 500,000 جنيه استرليني في الأسبوع في أولد ترافورد، يتجه نحو اعارة لمدة موسم إلى سان سيرو مع الأندية تقاسم عبء الأجور.

يمكن أن يؤدي إلى تحرك دائم أسفل الخط إذا تمكن من أداء جيد في الدوري الإيطالي بعد 18 شهرا من النسيان جدا في أولد ترافورد.

لكن اصابة الفخذ التي تعرض لها مهاجم يونايتد الفرنسي انطوني مارسيال ضد كريستال بالاس قد تعرض هذه الخطوة للخطر.

وإذا كان من المرجح استبعاد الدفاع عن النفس لعدة أسابيع، فقد يتعين الاحتفاظ بسانشيز كغطاء من قبل أولي غونار سولسكيار.

هل إيفان راكيتيتش في طريقه للخروج من برشلونة؟

وظهر خلال عطلة نهاية الأسبوع أن مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي وافق على بيع لاعب الوسط الكرواتي راكيتيتش إذا جاء العرض الصحيح.

وعلى الرغم من أن اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً بقي عامين على عقده مع نو كامب، فإنه سيتم النظر في الانتقال بعد أن لم يبدأ في مباراتيه الافتتاحيتين في الدوري الإسباني هذا الموسم.

ومن المرجح أن يقلل وصول دي يونغ من أياكس في الصيف من وقت لعب راكيتيتش، وقد تم ربطه بصفقة مبادلة لإيمري كان من يوفنتوس.

من جانبه، لم يلمح راكيتيتش للابتعاد عن برشلونة، لكنه قد يجد نفسه مع تحد ٍ جديد بحلول نهاية الأسبوع.

هل جيمس رودريغيز مستعد لمغادرة ريال مدريد؟

كان هناك الكثير من الاهتمام بصانع ألعاب ريال مدريد الكولومبي جيمس رودريغيز خلال فصل الصيف، حيث قاد نابولي وأتلتيكو مدريد المطاردة.

وكان ريال مدريد على استعداد بالتأكيد لبيع لاعب قضى الموسمين الماضيين على سبيل الإعارة في بايرن ميونيخ.

ومع ذلك، بعد أيام فقط من عودته إلى حظيرة الفريق الأول، عانى جيمس من إصابة في ربلة الساق خلال مباراة نهاية الأسبوع ضد ريال بلد الوليد.

ومن شبه المؤكد أن النكسة قد أبطلت أي فرصة للابتعاد هذا الأسبوع.