عتق ريال مدريد

تحدث الفرنسي زين الدين زيدان عن ثقته في لاعبيه عندما تولى تدريب ريال مدريد للمرة الثانية في مارس، كما أن اختبار فريقه في المباراة الاولى في موسم 2019/20 ضد سيلتا فيغو يوم السبت أثبتت أنه زيدان يريد الفوز مع الفريق.

بدأ الفرنسي مع كل التعاقدات الجديدة المتاحة: يوفتيش، ميليتاو ومع بقية اللاعبين، حيث تشير التشكيلة إلى أن زيدان سوف يسعى للحفاظ على فريقه على الرغم من الانتقادات في الموسم الماضي.

شراكة فاران راموس: سبع سنوات وثمانية أشهر.

كان راموس وفاران في دفاع ريال مدريد لمدة ثمانية أعوام اعطاهم الفرصة مورينيو للمرة الأولى في 22 نوفمبر 2011 في الابطال ضد دينامو زغرب وظهورهم في المباراة ضد سيلتا هو بداية عامهم التاسع معاً على الرغم من وصول ميليتاو لكن زيدان لا يزال مخلصاً مع الثنائي القديم.

كاسيمرو، كروس، مودريتش: ثلاث سنوات وعشرة أشهر.

كان تميز خط الوسط الكامل المكون من كاسيمرو ولوكا مودريتش وتوني كروس ضد سيلتا تماماً كما كانوا في أكتوبر 2015 ضد أتلتيكو مدريد تحت قيادة رافائيل بينيتيز، بعد أربع سنوات تقريباً ما زالوا معاً على الرغم من أن العديد من لاعبي خط الوسط الآخرين غادروا في ذلك الوقت.

بنزيما بلا منازع رقم 9: تسع سنوات وأحد عشر شهر.

نظراً لكونه الأفضل أداءاً عما كان في موسم مضحك لريال مدريد في الموسم الماضي حيث قاد بنزيما بشكل غير متوقع خط الهجوم ضد سيلتا فيغو.

مع اقتراب عشر سنوات من ظهوره لأول مرة مع الفريق فإن هذا السنوات لوحدها تعد إنجازاً في حد ذاتها، وفي ظل زيدان لا يبدو وضعه بصفته كلاعب رقم 9 في الفريق في أي خطر.

مارسيلو في الظهير الأيسر: 12 سنة وسبعة أشهر.

يواصل البرازيلي السيطرة على الجناح الأيسر من دفاع ريال مدريد بعد 12 عام وسبعة أشهر بعد ظهوره لأول مرة مع الفريق في الريازور بقيادة فابيو كابيلو.

لكن قبل وصول زيدان في الموسم الماضي بدا وضع مارسيلو غير جيد ولكن يبدو الآن يتحسن حيث من المؤكد أن وصول ميندي سيجعل هناك منافسة شديدة لكن مارسيلو هو الخيار الأول حالياً.

 

غالاكتيكو بيل: خمس سنوات وأحد عشر شهر.

لاعب ريال مدريد القادم في عام 2013 أيضاً نجماً ضد سيلتا بعد مرور أكثر من خمس سنوات على تسجيله ضد فياريال.

بعد صيف بدا أنه من المؤكد أن سيغادر النادي أصبح غاريث أكثر تصميماً من أي وقت مضى لإثبات خطأ المشككين خاصةً من اجل مدربه، زيدان ابتلع كبريائه وادخله في التشكيلة الرسمية في فيغو وكان هناك أداء جيد من اللاعب صاحب 30 عام.

 

المدرب زيدان: أربع سنوات وسبعة أشهر.

ريال مدريد القديم لايمكن مشاهدته بدون زيدان بعد أربع سنوات وسبعة أشهر من تولي زيزو زمام الأمور للمرة الأولى في 9 يناير 2015 ضد ديبورتيفو لا كورونيا.

اصبح المدرب أكبر مؤيد للاعبين الذين واجهوا انتقادات شديدة قبل عودته بخلاف هازارد، يبدو أن زيدان سيبقى مخلصاً لحارسه القديم لكن الأغلبية كانت في البالايدوس فقط ​​لكورتوا والفارو أودريوزولا وفينيسيوس.