مورينيو يبكي على حاله بالدموع بعد تركه كرة القدم

في مقابلة صحفية لجوزيه مورينيو مع Gazzeta dello sport، صرح انه يفتقد كرة القدم كثيراً بعد خروجه المهين من تدريب مانشستر يونايتد في ديسمبر 2018 بعد موسم كارثي تماماً ليونايتد وكارثي لمورينيو قد يبقيه بعيداً عن التدريب للأبد.

صرح قائلاً بعين دامعة “منذ أن بدأت مسيرتي في كرة القدم وأخذت الأمر بجدية شديدة حتى تعلقت بكرة القدم وأحببتها، ومازالت آخذ الأمر بجدية منذ لك الوقت الى الآن ومازلت متعلق بها، أنا لا استمتع بحياتي الآن بعيداً عن كرة القدم، أفتقدها كثيراً”

على الرغم من ذلك قامت شبكة سكاي سبورت العالمية بتوقيع عقد مع مورينيو بتحليل مباريات الدوريات الاوروبية لموسم 2019/2020 ولكن يبدو أن مورينيو مازال غير سعيد ومازال متعلقاً بالتدريب وأعلن عن حرصه الشديد وعمله للعودة الى التدريب مجدداً.

وعندما سؤل عما يفعله حالياً قال ” انا الآن اتعلم الألمانية، فأنا اتقن الانجليزية والأسبانية والفرنسية والبرتغالية وكذلك الايطالية، أما الألمانية فلا أعرفها لذا انا حريص على تعلمها الآن ”

جدير بالذكر ان مورينيو بدأ رحلته التدريبية في عام 2000، أي منذ 19 عاماً مع فريق بنفيكا، ومنه الى تدريب أكبر الأندية الاوروبية على رأسهم ريال مدريد، وتشيلسي، وانتر ميلان، وبورتو، ومانشستر يونايتد محققاً معهم العديد من الانجازات والألقاب.