مشجعو ريال مدريد متشائمون حول مستقبل الفريق

تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

أظهر استطلاع رأي قامت به صحيفة ماركا الإسبانية عن عدم رضى المدريديستا عن زيدان، الإدارة، اللاعبين والتعاقدات. هناك الكثير من السوداوية تجاه الفريق ونال الجميع نصيبه من اللوم.

سيتم تذكر الموسم التحضيري لموسم 2019/20 بأنه الموسم الذي سجل فيه أتلتيكو 7 أهداف ضد ريال مدريد في نيوجيرسي بالإضافة إلى إصابة أسينسيو.

أكثر من كونها مجرد هزيمة ساحقة، فتح السقوط ضد أتلتيكو الجروح القديمة التي لم تندمل بعد مثل خسارة السوبر الأوروبي بقيادة جولين لوبيتيغي. وقتها كان الفريق متشبعا من عديد البطولات، آخرها دوري أبطال أوروبا. لكن هذا الصيف الفريق جائع للعودة ومجال التسامح لن يكون كبيرا.

لم يلعب الفريق سوى 3 مباريات، لكن مع تعادل وهزيمتين بدا الوضع سوداويا وأظهر الجمهور تخوفه من مستقبل المشروع الذي لم يرتق للتطلعات حتى الآن، لأنه باستثناء إيدين هازارد لا يبدو أن التعاقدات الجديدة ستأخذ مركزا أساسيا.

اختار قراء الماركا خط الوسط كأكثر خط يحتاج لتعزيزات لأنه الأضعف. في أمريكا تواجد 3 لاعبي وسط أساسيين هم لوكا، كروس وإيسكو. أُعجب المدريديستا بما قدمه الشباب لكن هناك حالة من عدم الرضى حول التعاقدات الجديدة حتى الآن.

ما زال مستقبل بوغبا غير معلوم، لكن أغلب المصوتين يرون أن قدومه وحده لن يكون الحل المنتظر لجميع مشاكل الفريق. كما لم ينجُ زيدان من اللوم باعتماده على حرسه القديم.

لم يبدأ الموسم بعد، لكن المدريديستا بدأوا بالتشاؤم بالفعل.