التعادل السلبي يحسم ودية البرتغال وإسبانيا

البرتغال واسبانيا
تابعوا WTS على Follow WTS on Google News

انتهت مواجهة البرتغال وإسبانيا، مساء اليوم الأربعاء، بالتعادل السلبي، ضمن تحضيرات المنتخبين قبل مباريات بطولة دوري الأمم الأوروبية.

بدأ المنتخب الإسباني المباراة، بضغط مُبكر من خلال عدة تسديدات عبر المهاجم جيرارد مورينو لكن دون أي خطورة حقيقية، مع تراجع تام للبرتغاليين.

وأرسل داني أولمو مهاجم المنتخب الإسباني، تسديدة على حدود منطقة الجزاء، تصدى لها بسهولة روي باتريسيو حارس البرتغال في الدقيقة 12.

الموعد والقنوات الناقلة للمباراة الودية بين منتخبي البرتغال و إسبانيا

واستمرت محاولات اللاروخا بالتسديدات عبر الثلاثي الهجومي رودريجو وجيرارد مورينو وداني أولمو، لكن الحارس باتريسيو كان لهم بالمرصاد.

وفي ربع الساعة الأخيرة من الشوط الأول، بدأ المنتخب البرتغالي في تغيير وضعه ومحاولة تهديد مرمى الإسبان، حيث سدد جيريرو كرة مرت أعلى مرمى كيبا في الدقيقة 44.

وتلقى كريستيانو رونالدو نجم وقائد المنتخب البرتغالي كرة عرضية في منطقة الجزاء، وسدد بالرأس بجانب القائم الأيمن، في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، الذي انتهى بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، أرسل ريناتو سانشيز كرة عرضية للقائد كريستيانو رونالدو الذي أرسل تسديدة صاروخية اصطدمت بالعارضة الأفقية لمرمى الحارس كيبا في الدقيقة 52.

ومن ركلة حرة مباشرة، سدد خوسيه كامبانيا لاعب المنتخب الإسباني، كرة تصدى لها حارس البرتغال باتريسيو بسهولة في الدقيقة 56.

وحرمت العارضة ريناتو سانشيز من تسجيل الهدف الأول للمنتخب البرتغالي، بعد تسديدة يسارية قوية داخل منطقة الجزاء، اكتفى الحارس كيبا بمشاهدتها فقط في الدقيقة 67.

وانطلق أداما تراوري نجم إسبانيا الجديد على الطرف الأيمن، وتوغل في منطقة الجزاء، قبل أن يمرر كرة عرضية لداني أولمو الذي سدد مباشرة على مرمى الحارس باتريسيو وتألق في التصدي للكرة بقدمه في الدقيقة 72.

وتألق كيبا حارس المنتخب الإسباني، في التصدي لتسديدة من داخل منطقة الجزاء من ترينكاو، في الدقيقة 74.

واستمرت المحاولات من كلا الفريقين في الدقاق الأخيرة من المباراة، لكن بدون أي فاعلية تُذكر، ليحسم التعادل السلبي المباراة.